منتدى تعليمي وثقافي ولا يخدش الحياء
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 العلم نور و الجهل ظلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:30 pm

كيف تختار المرأة الممتلئة فساتينها؟

قد تحتار المرأة، عندما ترغب في اختيار الفساتين التي تناسبها، و من اجل ذلك، فهي قد تتخذ الكثير و الكثير من الوقت و الجهد، حتى تجد و تقتنع بما يناسبها..
لكن عندما تكون المرأة سمينة و تعاني من الوزن الزائد، فالمشكلة تكون أكبر بكثير، لأنها لا تجد الملابس التي تناسب شكل جسمها و انحناءاته، و أيضا فقد تخطأ في اختيار الألوان و الأشكال التي قد تظهرها أسمن مما هي عليه.
و اليوم سنقدم لك بعض النصائح التي قد تساعدك في اختيار ما يناسبك من ملابس، إن كنت صاحبة جسم ممتلئ.
أحسني اختيار الألوان التي تناسبك، ابتعدي عن الألوان القوية كالأحمر و الأزرق الملكي، و اختاري الألوان الداكنة، كالأسود و البني، فهي ستساعدك لتبدي أنحف.
حاولي الابتعاد قدر الإمكان عن الإكسسوارات الكبيرة الجم ، لأنها تزيد من حجمك و اختاري الإكسسوارات الناعمة.
ابتعدي عن الملابس الفضفاضة، و اختاري ملابس على مقاس جسمك بالضبط، لأن الملابس الفضفاضة تظهرك أكبر حجما.
اختاري دائما سترة بطول يصل إلى منطقة الأرداف، لأنها تغطي عيوب جسمك.
اختاري الأقمصة التي تحمل الأشكال و الرسومات ، شريطة أن تكون رسومات ناعمة، حتى تخفي عيوب جسمك.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:30 pm

كيف تقعين في غرام زوجك من جديد؟


عادة ما يتسبب الروتين اليومي وانشغغالات الحياة في انطفاء شرارة الحب المتقدة التي كانت تجمع بين الزوجين أيام الخطوبة وسنوات الزواج الأولى. لكن هذا لا يعني انتهاء الحب. فالحب الذي جمع بينك وبين شريك حياتك يحتاج منك لمسات فقط لتعيدي إليه بريقه ولتعيشي رفقة زوجك أجمل اللحظات مهما طال الزمن بكما.
اليوم عزيزتي نقدم لك في “مجلتك” بعض النصائح العملية لتجديد حبكما :
نظمي مواعيد غرامية: من أسهل الطرق وأقربها الى إعادة إشعال شرارة الحب، هي تنظيمك لمواعيد غرامية مرة او أكثر في الأسبوع، فتلتقيان سويا على العشاء في منزلكما حيث تتفننين في إعداد الأطباق وتزيينها، وتشاهدان فيلما رومنسيا.
أمسكا بأيديكما: اعتادي على أن تمسكي دائما بيد زوجك فهذه العادة تبني بينكما صلة وثيقة، وتعيد إليكما مشاعر ظننتما أنها لن تعود من جديد.
عززا الحوار بينكما: التواصل هو أساس كل علاقة زوجية ناجحة، احرصي على أن تتحاورا، تتحادثا وتتناقشا في الأمور الصغيرة والكبيرة.
استغلا العطل وأيام الفراغ: كي لا يرسو الروتين بينك وزوجك، احرصي على ألا تنغمسي في مشاغل البيت والغسيل وترتيب الملابس خلال العطل، بل حاولا استغلال مثل هذه الأيام النادرة للخروج في رحلة معا سويا ولوحدكما.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:30 pm

كيف تنهين علاقة عاطفية فاشلة !



لا تشعرين بالراحة في علاقتك العاطفية الحالية، وترغبين عزيزتي بإنهائها؟ تخافين من ردّة فعله عند مواجهته بقرار الانفصال؟ لست مضطرّة للمواجهة عزيزتي، ففي المقال التالي، ستقدم لك “مجلتك” 4 طرق يمكنك اعتمادها كإشارات توصل له قرارك بطريقة غير مباشرة، بعيدا عن المواجهة:
- اقطعي الاتصالات الهاتفية: كون صوت الهاتف بين الحبيبين لا يعرف السكون، فعليك أن تبدأي من هذه النقطة لإنهاء العلاقة، ما يعني ألا تتصلي به أنت، وفي حال اتّصل هو أجيبي بإقتضاب وكأنك منهمكة أو ما من حديث تتبادلانه سوياً.
- لا تُدخليه في تفاصيل حياتك: كي يشعر أنّه ما عاد مميزاً بالنسبة لك، لا تُخبريه بتحركاتك ولا تُطلعيه على مشاريعك المستقبلية، من ناحية أخرى حين تتكلمين عن مستقبلك لا تشمليه بالحديث كي يعرف أنْ ليس له دورٌ فيه.
- لا تسألي عنه حتّى: حين تتخذين قرار كهذا، عليك أن تتحلي بالقدر الكافي من الجرأة كي تتحملي عواقبه، فلا تخافي من ردّة فعله المحتملة أو من نظرته اليك، لأنّك أصلاً لا ترتكبين خطأ بل تفعلين ما يُمليه عليك قلبك.
- لا تقصدي أماكن تواجده: احرصي كثيراً ألّا تتواجدي معه في أماكن مشتركة، لأنّك أصلاً لا تهدفين الى إيذائه أو إحراجه بل كلّ ما تريدينه هو الإنسحاب بذكاء.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:31 pm

كيف يمكنك السيطرة على رغبتك بسماع صوت حبيبك؟


تمرين الآن بفترة حرجة مع حبيبك و لهذا تريدين الابتعاد عنه قليلا و عدم الرد على اتصالاته الهاتفية ، و لكنك مع ذلك لا تستطيعين التحكم بنفسك و لا تقاومين رغبتك في الرد عليه عندما يتصل بك أو حتى رغبتك في الاتصال به و سماع صوته.
إذن لتتغلبي على نفسك و لا تحاولي الاتصال به أو الرد على اتصالاته قومي بالأمور التالية :
- ابعدي هاتفك تماما عنك ، كأن تضعيه في غرفة أخيك الذي لا يحب دخولك و خروجك من غرفته باستمرار.
- إذا كنت تنوين الانفصال عنه ، حينها سيكون الحل الوحيد هو أن تحذفي رقمه من هاتفك و كل رسائله القصيرة ودردشاتكما سويا على الفيس بوك .
- لا تراهني نفسك فقط ، بل ضعي رهانا مع إحدى صديقاتك ، حينها لن تقبلي أن تخسري الرهان و لن تحاولي الاتصال به أو الرد على اتصالاته.
- كلما شعرت برغبة في سماع صوته ، تذكري الأشياء السيئة و خلافاتكما سويا ، حينها سينقلب شوقك إليه إلى شعور بالحقد .
- لا يجب أن تتنازلي عن قرارك أولا و قبل كل شيء حفاظا على صورتك أمامه ، فيجب أن تظهري له أنك إنسانة قوية لا تتنازل عن حقوقها حتى و لو كان ذلك على حساب مشاعرها.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:31 pm

لا تنسي الاستمتاع أثناء حملك

أثناء فترة الحمل، نجد أن الكثير من النساء يمتنعن عن ممارسة الجنس مع أزواجهن، لأسباب تختلف من امرأة لأخرى، فهناك من ترى أن جسدها لا يمكن أن يلائم قيامها بالعملية الجنسية، كونها ترى أنها لم تعد جذابة كالسابق، و هناك النساء اللواتي يرفضن لجنس خوفا على الجنين .
كما أن هناك بعض النساء اللواتي يفقدن الرغبة تماما، و ذلك يرجع بالأساس للضغوطات التي تمر على المرأة خلال هذه الفترة، و يجعلها لا تستحمل القيام بأي اتصال جنسي مع زوجها.
و لكن في الحقيقة هناك دائما بعض الأخطاء التي تجوب هذا الموضوع، و أولها أن الاتصال الجنسي يضر الجنين، و هذه في حد ذاته خطأ فالمرأة يمكنها ممارسة الجنس مع زوجها حتى الساعات القليلة التي تسبق عملية الولادة ، كما أن هناك البعض الذي يضن أن المرأة في الحمل لا تستمتع و هذا أيضا خطأ، فحقيقة أن بطن المرأة يمكن أن تسبب لها بعض الضيق، لكنها تستطيع الاستمتاع بشكل طبيعي، كما أن الجنين لا يتضرر أبدا من العملية الجنسية، فهو محمي بعضلات الرحم و أيضا بالغشاء المخاطي الذي يحيط به.
كما لا تنسي عزيزتي المرأة أن زوجك يحب شكلك الجديد و يحب بروز بطنك فهو أب طفلك القادم، كما أن رؤيتك بتلك البطن يزيده حبا لك لدى لا تحاولي أن تخجلي من شكلك أمام زوجك، و اعلمي أنه يحبك كما أنت .
�لاستمتاع بها.
حاولي دائما خلق علاقات طيبة مع محيطك، و اجعلي من نفسك محبوبة بين كل الناس، و بالتالي ستحبين أن تتواجدي بينهم و ستشعرين بحبهم لك، و حاولي دائما السيطرة على غضبك و انفعالاتك، و لا تجعلي الكل يرى الغضب على وجهك، فمن منا لا يحب أن يرى وجه من حوله بشوشا، فالإنسان العصبي الذي يغضب بسرعة و الذي لا يحسن التعامل مع الآخرين، تجده دائما وحيدا لا أصدقاء له الكل يهرب منه، و بالتالي تكون حياته جد صعبة، لدى لما لا نتحلى بالقليل من السلام، لما لا نبتسم في وجوه الآخرين، فالابتسام لا يكلف شيء بل على العكس ، سيجعلك قريبا إلى الآخرين أكثر و يجعلهم يحبونك أكثر و أكثر.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:31 pm

لاشك أن الحياة كانت تبدو رائعة وجميلة ومليئة
لو كنا نولد فى سن الثمانين ونقترب على مر الأعوام من الثانية عشر
لاشك أن الحياة كانت تبدو رائعة جميلة
لو كنا نولد فى سن الثمانين ونقترب على مر الأعوام من الثانية عشر
سأترك حبك للكترة الشركاء فيه
فأنا كالأسد لا أشرب من كأس شربت منه الكلاب
أنا ياسيدتى لست مبدعه بفن الغرور والكبرياء لأنى مجرد إنسان من طين وماء ومصيرى الحياة سفينة ونحن ركابها نغوص فيها بحذر حتى نصل لما نريد يا رفيق العمر خذا بيدي الى بر الأمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:32 pm

تصرفات تزعج زوجك فتجنبيها

تملك بعض النساء بعض العادات و الطباع التي يعتبرنها عادية و لكنها في الحقيقة عادات مزعجة تجعل أزواجهن يتوترون و يفقدون أعصابهم .
فالمرأة بطبعها لديها بعض التصرفات التي لا تستطيع الاستغناء عنها كالفضول و الغيرة الزائدة… و الإفراط في هذه الأشياء يجعل الزوج يتضايق و قد يصل إلى الشجار مع زوجته.
سنسرد عليك فيما يلي الأشياء التي تقومين بها و تثير غضب زوجك:
– إذا انتقدته و هو يحاول مساعدتك .
– تكثرين من الفضول و الأسئلة.
– تنتقدين ولعه بمشاهدة مباريات كرة القدم.
– إذا كان مزاجك متقلبا.
– إذا كان متضايقا و لم يرد الكلام ، تصرين على معرفة ما يزعجه.
– تقومين بانتقاد حماتك أي والدته.
– تلازمينه في كل مكان يروح إليه أي تتبعينه كظله.
– تفرطين في سؤاله عن ما إذا كان يحبك أم لا.
– تتأخرين في تحضير نفسك للخروج ، مما يدفعه لانتظارك لوقت طويل.
– أن تكوني كثيرة الثرثرة.
– تلعبين دور المربية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:32 pm

تجنبي الضغوط لحياة زوجية أفضل

لا بد و أن الحياة ، تجعل الكثيرين يمرون من بعض الضغوطات، هذه الأخيرة التي قد يكون لها تأثيرا سلبيا على حياة البعض .
فمن الطبيعي أن كل فرد يتأثر بما يمر عليه خلال حياته، و لكون الشخص قابل و بسهولة للتأثر بمحيطيه، فكلما كثرت المشاكل و الضغوطات في حياته، جعلت هذا الشخص يصبح أكثر عصبية و برودة ، و بالتالي ينعكس ذلك على طريقة تعامله مع الآخرين
و قد نجد هذه الحالات منتشرة بشكل كبير في علاقة الرجل أو الزوج مع زوجته، فضغوطات الحياة تجعل مشاعرهم باردة و تقتل العشق في قلبيهما، و بالتالي فعلاقاتهما الحميمية لن تكون سوى من اجل إرضاء الطرف الآخر، أو لأنها واجب يجب القيام به.
لكن لا، فالعلاقة الحميمة بين الزوجين يجب أن تكون بعيدة كل البعد عن ما يدور بالخارج، و على كل المشاكل سواء أكانت صغيرة أم كبيرة أن تبقى وراء باب غرفة نومهما، فسواء الرجل أو المرأة عندما يدخلان إلى غرفتهما عليهما نسيان كل شيء و التركيز فقط على بعضهما البعض، لأن المشاكل و الضغوط لا تنتهي، لكن يمكننا بحبنا لبعض أن ننساها و أن نجعل نفسنا سعداء مع نصفنا الآخر و أن نحاول عيش اللحظات الحميمة بكل ما تحمله حتى نتمكن من الاستمرار ، كما لا ننسى أن ممارسة الحب تجعل المرء يحس بالسعادة و بالتالي يزيد تعلقا و حبا للطرف الآخر .
لهذا ننصح كل زوجين أن يحاول دائما ترك الضغوط جانبا و الاستمتاع بما أحله الله لكليهما حتى يستطيعا العيش و الاستمرار سويا.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:32 pm

أيهما يحب الرجل المرأة الذكية أم الجميلة؟


غالبا ما تحاولين فهم طريقة تفكير الرجال وكيفية تقييمهم لبعض الأمور، إلا أن عددا من الأشياء قد تبدو لك غير منطقية ولا تستطعين فهمها، خصوصا بشأن بعض الخيارات التي يحاول الرجال تحديدها واتخاذها. ومن بين الأمور التي تشغل بال المرأة هي أي من النساء يفضل الرجل، المرأة الجميلة أم المرأة الذكية. “مجلتك” تجيبك من خلال هذا المقال وفق دراسات اعتمدتها، اكتشفي !
فغالبا، ما نلاحظ أن الرجل محب للجمال ويسعى دائما للارتباط بامرأة جميلة تلفت الأنظار من حولها أينما حلت، إلا أنه يمكن أن نلاحظ أن الرجل في معظم في الأحيان، وحين تتخذ الأمور المنحى الجدي وتصل إلى حد الزواج والارتباط يبحث عن المرأة الذكية ويفضلها عن الجميلة.
وقد أظهرت دراسة أجريت في جامعة كامبريدج بحسب ما نقلته صحيفة “ديلي تيلغراف” عن أحد الأساتذة، أن الرجال لا يبحثون في المرأة فقط عن الصفات الخارجية من الطول وشكل الجسم والجمال، حيث أشار إلى أن الدراسة توصلت إلى أن الذكاء هو أول ما يهم الرجل وأول ما يبحث عنه فيها، وهو يقوم بتقييمها على هذا الأساس.
فعند الارتباط الجدي، يبحث الزوج عن المرأة التي تستطيع أن تكون أما صالحة وتعرف كيفية تدبير أمور أسرتها وتحسن التصرف وتملك ما يكفي من الحكمة لإدارة منزلها وبالتالي الحفاظ على وضع أسري مستقر.
إلا أن نسبة قليلة لا يمكن التغاضي عنها، وهي أن الرجل يعشق الجمال ويبحث عنه، وبالتالي يتناسى عاملا مهما ومفيدا لديها وهو الذكاء.
إلا أن الجمع بين الأمرين ليس مضرا، لذا اسعي إلى تطوير نفسك وإظهار ذكائك، والعمل على الاعتناء بجمالك من خلال ما تقدمه لك “مجلتك” من نصائح !

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:32 pm

إيتكيت الحياة العاطفية للزوجين
1- الزوجة الجميلة والذكية، لا تطالب الزوج بالتعبير عن مشاعره نحوها، ولا تلح على الأجواء العاطفية، وانما تترك الأمر للفرص الطبيعية،
وتقتنص الظروف الطيبة، وتفهم من الأعمال والأفعال والسلوكيات الخاصة لزوجها مدى حبه وتقديره لها، فلا ترهقه بالمطالبة المستمرة للتفاعلات العاطفية المفتعلة.
2- الزوجة الواثقة من نفسها لا تسأل زوجها باستمرار إن كان يحبها أم لا، بل تتصرف وكأنها امرأة يصعب أن لا يحبها رجل، وأنها مثيرة وذكية، وحبوبة،
وتثق في أنها تثير الحب، وأن زوجها معجبا بها حتى وإن كانت متأكدة من أنه لا يحبها.
3- تحرص المرأة الذكية صاحبة الذوق الراقي على تتبع الأساسيات الرئيسية في تنسيق محيطها، من اسلوب ترتيب لمنزلها، او وضع للمكياج، او تنسيق للملابس،
او تزيين للأطباق، لأن كل ما تفعلينه اخيتي الكريمة يعبر عنك وعن ذوقك الراقي في العطاء ويميزك عن سواك.
4- من مقومات العلاقة العاطفية الإهتمام بالنظافة والمظهر الجميل الدائم، فاهتمي بمظهرك ولا تهملي نفسك، فأنت رأس مالها الوحيد،
وهي رأس مالك الوحيد.
5- أهتمي بفترات معينة من عمر اليوم، وهي تلك الفترات التي يتواجد فيها زوجك في البيت، مثل فترة بعد الظهر، او المساء،
بحيث تكون من الأوقات التي تضيئين فيها الشموع، او تشعلين أضواء خافتة، وتعطرين الأجواء، وترتبين مائدة او تسالي غذائية، لتستمتعي معه بوقت جميل.
6- المرأة الراقية لا ترفع صوتها ولا تجاهر بالعصبية والصراخ، وتحتفظ بهدوئها حتى في أصعب الأوقات، وتبدوا لطيفة وهادئة ومتماسكة،
وتعالج امورها الزوجية بحكمة وثبات، وتخفي مشاعرها عندما تحتاج لذلك.
7- لا تتحدثي معه بسرعة تحدثي بهدوء، وروية، وركزي في كلامك، وتواصلي مع عينيه بعينيك، فهذا من دواعي التهييج العاطفي والتواصل الرومانسي،
الفكري بين الزوجين، اهتمي بنظرات معبرة، وابتعدي عن النظرات الفارغة التي لا تعبر عن شي، ولا تقلدي اللامباليات.
8- عندما تعاتبينه لا تجرحيه ولا تحرجيه، ولا تحقريه، عاتبي بحب ومنطق، وحيادية، واجعلي دائما نبرتك هادئة وعاقلة، بعيدة عن التشنج والغضب،
فالمرأة الغاضبة تفتقد جزء كبيرا من انوثتها في عيني زوجها.
9- عندما يتحدث لك اهتمي بحديثه، واستمعي بإنصات، وتفهمي مغازي كلامه، فالمرأة الذكية ذات الذوق الراقي تهتم بكلام محدثها مهما كانت درجة انشغالها،
ومهما كان الحديث عاديا، إنها تعرف كيف تجعل الآخرين يتحدثون إليها بحب واهتمام.
10- لا تتحدثي أمامه عن الصفات الجميلة لأمرأة اخرى، فالمرأة الراقية لا تمتدح الاخريات امام زوجها، كما لا تذمهن،
ولا تتحدث عن نساء اخريات لثقتها المطلقة في نفسها، ورضاها عن ذاتها.
11- إذا كنت تعملين وتتقاضين أجرا اعلى من أجره لا مانع من مساعدته في اعباء المنزل لكن بالقليل واطلبي دائما مساندته،
واشعريه بأنك بحاجة لمن يشرح لك بعض قضايا عملك، فأسأليه وأستفيدي منه.
12- تجنبي تحمل مسؤولياته، او إبداء قدرتك على تدبر كل امور حياتك وحدك، اشعريه حاجتك إليه، وأن هناك امورا لا تتم بدونه،
وأنك ضعيفة او غير قادرة على القيام ببعض الأمور بمفردك.
13- تقبلي شخصيته كما هي، ولا تعملي على تغييره، بشكل واضح، لأن الرجل الذي أرتبط بامرأة ليبهرها، لا يتحمل انتقاداتها له،
او رغبتها في تغييره، فتجنبي فعلا اشعاره بأنك غير مقتنعة به.
14- ابتعدي عن استخدام الكلمات الشعبية النابية، قليلة التهذيب، وغير اللائقة بانثى راقية، ولا تفقدي اعصابك امامه مهما حدث،
فالرجل مهما كان سوقيا لا يتقبل امرأة سوقية قليلة الذوق، يبقى الرجل مختلفا كل الإختلاف.
15- لا تسخري من رغبته الجنسية واسلوبه الغزلي او العاطفي، تقبليه مؤقتا،
وإن كنت لا تحبينه حاولي تغييره بأسلوب سلس بعيدا عن التجريح والتعقيد.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:33 pm

أنتِ حساسة لديك حساسية عاطفية مفرطة
هلمّي واقرأي هذه الكلمات


تتسائل الكثير من النساء عن سبب هذه الحساسية المفرطة التي تزداد بشكل كبير بعد الزواج وذلك لأنها قد تتلقّى معاملة خاصة من قبل أهلها قب الزواج لكن سرعان ما تتفاجئ بأن الزوج يعاملها بشكل آخر فتزداد حساسيتها العاطفية أكثر فأكثر وكلما مضت الساعات في الحياة الزوجية تزداد المشكلة تعقيدا وفي النهاية إما أن توفّق المرأة برجل صابر ذكي يدرك ماهية زوجته ويعاملها كمعاملة أهلها لها وإما أن ينتهي المطاف بتلك المرأة الحساسة المفرطة بحساسيتها ( بالطلاق )...
وفي هذا الدرس أود أن تركّزي انتباهكِ على نقطة هامة جدا وهي ( طبيعتك الحقيقية )
ولأكون واضحا أكثر هل سبق أن قرأتي قول الله تعالى ( إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ )[الرعد:11]
سأنطلق من هذه الآية لنحل هذه المشكلة :
لتعلمي أيتها المرأة أن سبب حساسيتك الزائدة والمفرطة هو أنك لم تفهمي نفسك بعد ولم تعرفي شخصيتك الحقيقية وغالبا ما يكون سبب تلك الحساسية أنك لا تثقين بنفسك وأنك تستمعين إلى الناس وتصدقين على أقوالهم وتضعينها كبصمة خاليه من العيوب .. ولتفهمي كلامي أكثر فقد كتبت إحدى النساء جملة في أحد المنتديات وانتشرت هذه الجملة فصار الكثير يتداولها ...
الجملة هي ( لا يهمني ان لم اعجبكم فأنا لم اخلق لأرضيكم )
كلمات بسيطة لكن لها معنى كبير :
بالفعل أنتِ لم تخلقي لأجل أن يرضى الناس عليكِ وهذا لا يعني أن تفعلي ما تشائين فتكسبي بغضهم لكن أيضا لا يجب عليكِ أن تضعي ثقتكِ الكاملة بآراء الناس وقد قال الله تعالى ( وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون ) فهم الأكثرية لكن مع ذلك هم يتبعون ا لظن والظن لا يغني من الحق شيئا فقد يظن الكثير من الناس انك ِ سيئة لكن في الحقيقة أنتِ رائعه وقد يظنون أن فلانا جيد وفي الحقيقة هو سيء ... فلا يجب أن تثقي بظنون الناس .. وهناك بعض النساء تهتم كثيرا منذ نعومة أظفارها بكلام الناس حتى يستولي عليها الوسواس .. ولهذا قولي دائما :

وما يهمني إن كنت في نظرهم جيدة أم سيئة فهمّي الوحيد أن أرضي الله تعالى بعملي ...
إن كنتُ جيدة فهذا فضل الله علي وإن كنت سيئة فادعوا لي بالهداية ..
رددي كلمات كهذه دائما وآمني بما قضاه الله تعالى ,, وهذه أول خطوة للتخلص من هذه الحساسية المفرطة ..
ولا تتم هذه الخطوة حتى تفهمي نفسكِ ؟ ماذا تريدين من الحياة ؟ وماهي طموحاتك ؟ وكيف تتخلصين من المساوئ والعيوب ..
فلا أحد يخلوا من العيب لكن العيب كله أن تعرفي عيوبك ولا تتخلصي منها ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:33 pm

أمثال وأحكام في الحياة

إذا أردت أن يسامحك الناس فسامحهم .
- إننا ننسى أخطاءنا بسرعة ،
لأن لأحد يذكرنا بها .
- حنان المرأة أقوى من قوة الرجل .
- كلما عظم شأن الزوجة دل ذلك على نبل زوجها وعلى عظيم خلقه .
- لاشيء يرفع قدر المرأة كالعفة . .-
- المرأة العاقلة هي التي تزن الرجال بالأعمال لا بالمال .
- كلما رأيت رجلاً وصل بعلمه إلى قمة المجد فاعلم أن بجانبه امرأة يحبها وتحبه .
- لاتسعتن بظالم على الظلم ، حتى لا تكون فريسة للاثنين .
- لو تحدث الناس فيما يعرفونه فقط .. لساد الهدوء أماكن كثيرة .
- المرأة خلقت بعد الرجل ولذلك تتبعه .
- كلما زاد اهتمام المرأة بتجميل وجهها ، قل اهتمامها بتجميل بيتها .
- الهـوى مفـتـاح الـسـيـئـات .
- الأدب الكثير مع العلم القليل خير من العلم الكثير مع الأدب القليل .
- إخوان السوء كالنار يحـرق بعـضـها بـعـضاً .
- من أبصر عـيـب نـفـسـه شغـل عن عـيـب غــيره .
- يحــب أكــثر ، من يتكلم أقــل .
- الكـراهـيـة مثـل قنـــاة شقها المـاء .. تتسع كل دقيقة .
- أدب القلب أفضـل كثيراً من أدب اللـسـان .
- الـثقـة الزائــدة بالنفس تقود إلى تدمير النفـس .
- الـناس سـواء ، فإن جاءت المحـن تباينــوا .
- بعـض الـنـاس عظمـاء لأن المحيطين بـهـم صـغـار .
- ليس الفخـر في أن تقهر قـوياً ، بل أن تنصـف ضـعيـفاً .
- أحياناً يقول الأطفال كلمات لتعجبنا .. نحن نطقنا بها أمامهم .
- أن تمنعه من السقـوط أفـضـل من مساعـدته بـعـد الـسقـوط .
- تريـد أن تـهرب من الـنـقـد لا تتكلم .. لا تعمل .. كــن لا شيء .
- تعطي أفصل نصيحة بأسلوب حياتك .. لا بشفتيك .
- الذين ولدوا في العواصف ، لا يخافون من هبوب الرياح .
- من لم يحتمل ذل التعلم ساعة ، بقى في ذل الجهل أبدا .
- إذا زاد علم المرء قل ادعاءه . وإن قل يوماً علمه ضل وادعى .
- عندما تطرق الفرصة الباب فإن البعض يشكو الضوضاء .
- العصفور يحتاج إلى عش ، والأسد إلى غابة ، والرجل إلى صديق .
- الصدق عز حتى ولو كان فيه ما تكره ، والكذب ذل حتى ولو كان فيه ما تحب
- الحياة أقصر من أن يعني المرء بتوافه الأمور .
- الأماني بضاعة الضعفاء .. والعمل بضاعة الأقوياء .
- كل إنسان يفكر في تغيير العالم من حوله ، ولا أحد يفكر في تغيير ما بنفسه
- لن يعطيك أحــد فرصة أخرى : أعطها لنفسك .
- ليس خطأ أن تعود أدراجك ما دمت قد مشيت في الطريق الخطأ .
- تريد أن تجد مستمعين : تحدث عن الآخرين كما تتكلم عن نفسك .
- عبقرية المرأة في قلبها .
- أخطر الأصوات في الانتخابات أصوات الممتنعين عن التصويت .
- القلب يرى أكثر من العين .
- الذاكرة أحسن خادم للعقل ، والنسيان أحسن خادم للقلب .
- رأس الفضائل حفظ اللسان .
- ماأ قسانا على أخطاء غيرنا ، وأرأفنا بأخطائنا .
- إننا لا نصنع المعاناة ، ولكن المعاناة تصنعنا .
- العفو يشفي أفضل من العقاب .. أحياناً .
- عندما تعاون إنساناً على صعـود الجبل تقترب معه من القمة .
- هناك فارق كبير بين من يريد أن يقرأ كتاباً .. ومن يريد كتاباً للقرا
لاتستعن بظالم على ظالم حتى لاتكون فريسة للاثنين
لو تحدث الناس فيما يعرفونه فقط ..لساد الهدوء أماكن كثيرة
إخوان السوء كالنار يحـرق بعـضـهم بـعـضاً
أحياناً يقول الأطفال كلمات لاتعجبنا .. نحنُ نطقنا بها أمامهم
أن تمنعه من السقـوط أفـضل من مساعدته بـعد السقوط
الذين ولدوا في العواصف لا يخافون هبوب الرياح
الصدق عز حتى ولو كان فيه ماتكره.. والكذب ذل حتى ولو كان فيه ماتحب
ليس خطأ أن تعود أدراجك ما دمت قد مشيت في الطريق الخطأ
أسـعـد القلوب .. التي تنبض للآخرين
العفو يشفي أفضل من العقاب .. أحياناً
عندما تعاون إنساناً على صعـود الجبل تقترب معه من القمة
كن حريصاً وأنت تنصح .. قد يصدّقك البعض
يوجد دائماً من هو أشقى منك , فابتسم
كلنا كالقمر .. له جانب مظلم
المهزوم إذا ابتسم , افقد المنتصر لذة الفوز
لن تستطيع أن تمنع طيور الهم أن تحلق فوق رأسك و لكنك تستطيع أن تمنعها أن تعشش في رأسك تصادق مع الذئاب ... على أن يكون فأسك مستعداً
ذوو النفوس الدنيئة , يجدون اللذة في التفتيش عن أخطاء العظماء
الذي يولد يزحف , لا يستطيع أن يطير
من العظماء من يشعر المرء بحضرته أنه صغير
ولكن العظيم بحق هو من يُشعر الجميع في حضرته بأنهم عظماء
كلما ارتفع الإنسان , تكاثفت حوله الغيوم والمحن
لا تجادل الأحمق , فقد يخطئ الناس في التفريق بينكما
أن تكون فرداً في جماعة الأسود خير لك من أن تكون قائداً للنعام
إذا كانت لك ذاكرة قوية .. وذكريات مريرة .. فأنت أشقى أهل الأرض
لا يجب أن تقول كل ما تعرف .. ولكن يجب أن تعرف كل ما تقول
لا تبصق في البئر فقد تشرب منه يوما
ليس من الصعب أن تضحي من أجل صديق .. ولكن من الصعب أن تجد الصديق الذي يستحق التضحية



إذا استشارك عدوك فقدم له النصيحة لأنه بالاستشارة قد خرج من معاداتك إلى موالاتك
لا تجادل بليغاً ولا سفيهاً فالبليغ يغلبك والسفيه يؤذيك
من آداب الحوار ، فكر كثيرا واستنتج طويلا وتحدث قليلا ولاتهمل كل ما تسمعه فمن المؤكد أنك ستحتاجه في المستقبل
لا تترد في أن تتأسف لمن أخطأت في حقه و انظر لعينيه وانت تنطق كلمة آسف ليقراها في عينيك وهو يسمعها بأذنيه
لا تحكم على شخص من أقربائه فقط فالإنسان لم يختر والديه فما بالك بأقربائه
من آداب الحديث في التليفون عندما يرن التليفون ابتسم و أنت تلتقى السماعة فان محدثك على الطرف الآخر سيرى ابتسامتك من خلال نبرات صوتك
من آداب الزواج تزوج من تجيد المحادثة فعندما يتقدم بك العمر ستعرف أهمية ذلك عندما يصبح الحديث مع من تحب قمة أولوياتك واهتماماتك
إذا أحببت شخصا فاذهب إليه وقل انك تحبه إلا إذا كنت لا تعنى ما تقول فعلا لأنه سيعرف الحقيقة بمجرد النظر في عينيك
الحياة مليئة بالحجارة فلا تتعثر بها بل إجمعها وابنِ بها سلما تصعد به نحو النجاح
في لحظة تشعر انك شخص في هذا العالم بينما يوجد شخص في العالم يشعر انك العالم بأسره
الإنسان الناجح هو الذي يغلق فمه قبل أن يغلق الناس آذانهم ويفتح أذنيه قبل أن يفتح الناس
أفواههم.
تستغرق مناقشة المسائل التافهة وقتاً طويلاً لأن بعضنا يعرف عنها أكثر مما يعرف عن المسائل الهامة
عندما يمدح الناس شخصاً، قليلون يصدقون ذلك وعندما يذمونه فالجميع يصدقون
اختر كلامك قبل أن تتحدث وأعط للاختيار وقتاً كافياً لنضج الكلام فالكلمات كالثمار تحتاج لوقت كاف حتى تنضج
كن على حذر من الكريم إذا أهنته ومن اللئيم إذا أكرمته ومن العاقل إذا أحرجته ومن الأحمق إذا رحمته

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:34 pm

النضج العاطفي
المحبون الناضجون هو أولئك المحبون من دون شروط ، الذين يطورون مواهبهم لتنحية الاستياء جانباً والتركيز على الأشياء الجيدة التي يرونها في الطرف الآخر. إنهم الأشخاص الذين استنبطوا مستوى عالياً من التفاهم الذي يضع في عين الاعتبار جوانب النقص لدى الطرف الآخر. والنضج أيضاً هو المقدرة على مواجهة الكراهية ، والإحباط ، والانزعاج والانهزام من دون تذمر أو انهيار. ويعلم شركاء الحب الناضجون أنهم لا يستطيعون الحصول على كل شيء بطريقتهم، وهم قادرون على إرجاء بعض الأمور حتى تسنح الظروف، ويسمح المحبون الناضجون لبعضهم بالحرية في السعي نحو مصالحهم الفردية أو أصدقائهم من دون قيود، ويحدث ذلك حين تفرض الثقة نفسها، ويسمح الحب الناضج بهذا المستوى من الحرية الشخصية من أجل تقريب بعض المحبين نحو بعض، وتفهم الحرية الشخصية في هذا السيناريو على أنها رابطة وليست إسفيناً، لأنها تشجع الشركاء في الحب على تمجيد تميزهم وأهميتهم الشخصية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:34 pm

الفرق بين حب العشاق وحب الأزواج


يشتكي كثير من الأزواج ولا سيما الزوجات اليوم من الجفوة والقسوة العاطفية من ازواجهن حيث لا يولونهن أدنى قدر من المعاملة العاطفية والكلام الحلو الرومانسي ولا يهدونهن تلك الوردة الحمراء وتلك اللمسة الحانية الدافئة التي كان يهديها الزوج لزوجته في الأفلام العربية - التي نخرت في جسد المجتمع العربي على مدار عقود من الزمن - او التي يقرأون عنها في المجلات والروايات
وبناء على ما تقدم ظن الزوجات انه طالما ان الأمر كذلك فمن المؤكد ان ازواجهن لا يحبونهن او ليس لديهم أي أحاسيس رومانسية او مشاعر عاطفية تجاههن ومن هنا نشات المشكلة
وهي مشكلة تكاد تكون من أهم مشاكل العصر وهي مشكلة خطيرة جدا ومتكررة وموجودة لدى كثير من البيوت الزوجية وبدأت بعض الجهات والتنظيمات الاجتماعية تخصص دورات تثقيفية وتدريبية لمحاربتها ولا سيما انها كانت سببا في ظهور ما لا تحمد عقباه من اخطاء وانحرافات غير شرعية لدى بعض النساء بل وكانت هي السبب الرئيسي والوتر الحساس الذي لعب عليه معظم آكلوا لحوم النساء من الذين انعدم دينهم وقل حياؤهم وعاشوا حياة الإنسان شكلا والحيوان ضمنا فعزفوا على أحلى الأوتار والأنغام واستمالوا قلوب النساء الجائعات للحب والحنان ، فكان الهيام وكان النسيان وكانت الخيانة وانتهاء الدين والحياء والإيمانز
ولذلك اسمحوا لي بأن نعطي هذه المشكلة بعض التفصيل والتعميم والتحليل
ما هو الحب ؟ وهل هذا هو الحب الذي يجب ان يكون بين الزوجين ؟ وما هو الشيء الذي يجب ان يكون بينهما ؟
واليكم الجواب والحقيقة التي ربما لن تعجب الكثير
قديما كانت العرب في الجاهلية اذا احب رجل امرأة وعشقها فانه لا يتزوجها في الغالب حتى لا يتناقص ذلك الحب او يزول وعندما جاء الإسلام عكس هذا المفهوم تماما فحثّ كل متحابين بضرورة الزواج حيث قال الرسول عليه الصلاة والسلام - لم نر للمتحابين مثل النكاح - فماذا يعني هذا ؟ وابن القيم يرحمه الله فيما يفسره عن هذه العلاقة المعقدة يتوصل الى سر خطير يبيّن لنا ما هو الفرق بين حب الأفلام والروايات وحب الرجل الأجنبي للمرأة الأجنبية وبين حب الزوجين لبعضهما فأجمل وأختصر كلامه الى محصلة نهائية مفادها

ان شعور الحب والعشق انما هو شعور ناتج عن أبخرة متصاعدة إلى الجسم من سوائل الرجل والمرأة الجنسية يتشبع بها القلب والعقل فتحدث هذا الأثر والشعور العجيبين وبالتالي كلما زاد الحرمان الجنسي بين المتحابين كلما زاد الأثر على مشاعرهما فيتطور ذلك الحب إلى عشق وهيام وولع ووله وربما وصل إلى درجة الجنون او الإعياء التام ثم الموت وهذا ما يفسر ان الحبيبين ربما لا يستطيع احدهما البعد عن الآخر ولا يدع التفكير فيه ولو للحظة ويشعر ان حياته بدونه لا تساوى شيئا بل ويشعر كل منهما بنشوة وشهوة جامحة بمجرد ان ينظر للآخر ، يضاف الى ذلك أن العشيقين وخاصة الرجل يكونا مجردين من أي مسؤولية واقعية فتجدهما يدعان كل همومهما في البيت فيلتقيان بعيدا عن مشاكل وهموم وعناء الأسرة فيكون احلى الكلام والوصال والحب والهيام بينما يجتمع الزوجان في البيت ليواجها بالهموم والمشاكل والصغار وقضاء الحوائج وعلاج الأبناء والمذاكرة والصراخ والمعارك فأي رومانسية تلك التي ممكن ان تنبثق في جو مشحون كهذا ؟!
والعاشق الولهان هو ذلك المحروم الذي منع عنه طعامه وشرابه ووقوده فتحركت كل جوارحه بحثا ولهثا وراء اشباع ولو شيئا من هذه الاحتياجات وان كانت بالرائحة او بالخطاب او المكالمة
اما الزوجان فحاشاهما ان لا يكون لهما الا هذه الغاية ، حاشاهما لأن لهما رسالة أعظم من ذلك بكثير يكون الحب جزء منها لتجديدها لضمان استمرارها لعدم الملل منها ولكن ليس ليعيقها ويمنعها ويوقفها عند نقطة الغرق في بحرها
ولنا فيمن كان خير الناس لأهله بأبي هو وامي عليه افضل الصلاة والسلام ، كلمات بسيطة ومواقف عاطفية سهلة وعميقة في نفس الوقت ولكن ليس معلقات وورود حمراء وسهر على موسيقى هادئة واحتفال باعياد ميلاد حنى يثبت بكل ذلك انه يحبها
لذلك كان لزاما أن يكون هناك فرق بين العلاقتين فالأولى علاقة غريبة قوية منعشة مشوِقة مُجدّدة خالية من أي تبعات او مسؤوليات الا انها علاقة محرمة ولا تملأ الا قلب غافل لاه خال من حب الله ورسوله فربما وصل المعشوق في بعض الأحيان الى منزلة الرب في درجة التعلق والتفكير والانقياد كما صحت بذلك كثير من روايات العشاق فكم من امرأة أضاعت شرفها وحياءها وكرامتها من اجل عشيق وكم من رجل أضاع بيته وزوجته وأبناءه من اجل عشيقة.
ومن هنا استغل كثير من الذئاب البشرية التي لا هم لها الا هتك الأعراض والتغرير بالغافلات اللاهيات ضعيفات الإيمان هذه الحقيقة المرة فكان الكلام ولا شئ غير الكلام مع قليل من الحب المزعوم هو السلاح الفتاك الذي استطاعوا به اقتحام أقوى الحصون والقلاع النسائية ومن هنا كان الفساد والدمار والانحراف ومن هنا تكمن خطورة هذه المشكلة
وحاشى لله ان تكون هذه هي العلاقة التي يريدها الشارع الحكيم بين الزوجين المسلمين ، كما أنه ومن غير المعقول كذلك أن نطالب الزوجان بعلاقة كهذه ، كيف يكون ذلك وهما اللذان ليس بينهما أي حرمان جنسي ولا يوجد هذا المخزون المتراكم من الأبخرة العاطفية وغالبا فان التنفيس الجنسي والعاطفي لا يشكل لهما أي مشكلة - وأقول هذا في الغالب - لأنه قد يوجد الزوجان اللذان بينهما شئ من هذا وذلك يعود ايضا لقدرة الزوجة على اللعب بهذه الورقة الجنسية الهامة وذلك يالتشويق الدائم والحرمان النسبي وتوفير جو من الراحة النفسية والعاطفية لزوجها ومن الرجل بتوفير الراحة المادية والنفسية ومن يتحمل عنهما بعض عناء ومشاكل الأسرة
ما هي العلاقة الزوجية الصحيحة ؟!
لنقف مع وصف الله سبحانه وتعالى للعلاقة الزوجية في القرآن وذلك يقوله تعالى في الآية 21 من سورة الروم " وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ " ‏
يفسرها بن كثير بقوله " وجعل بينهم وبينهن مودة وهي المحبة والرحمة وهي الرأفة فإن الرجل يمسك المرأة إما لمحبته لها أو رحمة بها أو للألفة بينهما وغير ذلك " وذلك بلا شك معنى أشمل وأرقى وأسمى بكثير من حب تلك الصور الخيالية التي تصورها لنا الأفلام والروايات
وجاءت سيرة الرسول الحبيب عليه الصلاة والسلام تؤكد لنا ان الحب الدنيوي ليس كل شئ بل ان هناك ما هو أعظم منه وهو الحب في الله وحب الله ورسوله وهذا الذي ما يجب ان نملأ به القلب لا حب العشق والهيام ، هذا من ناحية ومن ناحية أخرى كان التعدد في الزوجات رغم حبه الشديد عليه الصلاة والسلام لأم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها ولو كانت العلاقة بينهما هي حب وعشق الشعراء والأفلام لما استقام الأمر على عشق اكثر من عشيق ولا يمكن تحقيق ذلك ، ولكن هو حب معتدل تستقيم به الفطرة ويحقق التكاثر والتزاوج وقضاء الوطر والتلاطف بين عشيرين يفترض ان علاقتهما باقية حتى الممات بمنتهى الانسجام والتفاهم والود يؤديان فيها رسالة عظيمة تبدأ ببذرة سرعان ما تكون نواة لمجتمع اسلامي قوي الا وهي الذرية ولذلك شرع التلاطف والتقبيل واللعب والمعاشرة بينهما بالمعروف
اذا ما الذي حدث لأزواج اليوم
من كل المقدمة التي أوردتها بهدف الوصول الى جوهر القضية ووضع النقاط على الحروف أستطيع أن أقول ان أهم العناصر التي ولدّت مشكلة كهذه في مجتمعاتنا بل وحتى في المجتمعات الغربية ما يلي
• مقارنة الزوجات الدائمة لعلاقتهن بأزواجهن وبين حب الروايات والأفلام فمثلا اذا كان يوم عيد ميلاد الزوجة ولم يتذكره الزوج ولم يقدم لها هدية اصبح زوج أناني وقاسي ولا يحب زوجته حتى وان كانت زوجة مسلمة تعلم ان الاحتفال بعيد كهذا حرام الا ان ذلك لا يهم مقابل تطبيق شئ هي تعلمته من وسائل الأعلام
• عدم الفهم الصحيح لما يجب ان تكون عليه العلاقة الزوجية الواقعية ومعنى المودة والرحمة وبين ما يصور في وسائل الأعلام من حب زائف محرم لا يمكن توفير مثيل له بين الأزواج للأسباب المشروحة آنفا
• عدم فهم الحياة الواقعية للأزواج وأنها حياة مليئة بالمشاكل الحياتية اليومية التي تحتاج الى قرار وتصرف وعناء وزخم حياتي وأجواء مشحونة قد يفرض على الزوجين البعد عن الجو العاطفي الرومانسي والكلام المعسول خلاف الوضع للحب المحرم الذي ليس فيه ادنى مسؤولية
• عدم فهم الزوجات لحقيقة الوضع الراهن الذي يعيشه الأزواج اليوم من الضغط والإرهاق النفسي في أعمالهم واللذان بلا شك يؤثران على الرجال أيمّا تأثير ويتفوقان بمراحل عن الجهد البدني والعضلي فربما تعطل الجهازين العاطفي والجنسي للرجل لمدة طويلة بسبب الضغط في العمل ومن دون ان يقصد هو ذلك او ينتبه
• عدم فهم الزوجات لنفسية الرجل واسلوبه فغالبا ما يعبر الرجل عن حبه لزوجته بالموقف وليس بالكلمة فقد يخرجها للفسحة او للسفر وتجده حريصا على راحتها ويوفر لها كل متطلباتها ولكن من الصعب عليه جدا جدا ان يقول لها انا احبك عكس المرأة تماما التي تميل الى الكلام والسماع اكثر
• الفرق بين واقعية الرجل ورومانسية المرأة هي أساس المشكلة فنساء اليوم الا ما رحم ربي لو مهما قدّم لها زوجها من معروف وطيبة وحسن معاملة وترفيه ثم اذا ما قصر في موضوع الرومانسية والكلام المعسول فإنه بذلك يكون لم يفعل لها أي شئ وتعيش الزوجة في جحيم وقلق وفراغ عاطفي وهذا ما يقودنا الى النقطة التالية
• ان نسيان كثير من النساء حقيقة الفقرة السابقة وان الرسول عليه الصلاة والسلام حذّر ونبّه النساء كثيرا من كفران نعمة العشير وانه مهما فعل لها من خير ويقصّر في شئ تقول ما رأيت منه خيرا قط " وهدّدهن بأن اكثر أهل النار من النساء لهذا السبب
وبعد ما هو الحل للتخلص من هذه المشكلة ا؟
هي مشكلة مشتركة سببها الطرفان في الغالب ولذلك علاجها لا بد وان يكون من الطرفين وعلى هذا سيكون لنا لقائين ان شاء الله مرة مع الرجل وأخرى مع المراة للوصول إلى محصلة البحث.
(موضوع سبق طرحه ردا على احدى المشكلات الخاصة واعاود طرحه بشئ من التعديل والاضافة لجوانب اخرى لما لها من اهمية وتكرار في المشكلات الزوجية التي تصل الينا)
خطوات مهمة لإذابة الجليد وتحريك العواطف بين الأزواج
لا شك من أن الحل الذي يهم ابليس عليه لعائن الله ويسعى لبثه في قلوب بعض الزوجات بحثا عن العاطفة والحب المفقود في حياتها الزوجية هو حل قد يحقق شيئا من رغبات بعض ضعيفات الإيمان من أولئك اللواتي يرغبن في العيش حياة الوهم والحب والأفلام ... فيدفعها الى انشاء علاقة مع عشيق خارجي ، تقضي معه الساعات الطوال على الهاتف ثم تنجرف للقائه وهكذا في رحلة جميلة جدا مع الحب والهيام ولكن الى الجحيم ومن ثم خسارة الدنيا والمملكة الصغيرة والزوج وألأطفال وخسارة الآخرة بغضب الله سبحانه وتعالى و النار أعاذنا الله جميعا منها ... طريق فيه الخزي والعار في الدنيا والدمار الكامل للفاعل وللبيت والاسرة والمجتمع
ومن هنا كان لزاما ان نتعايش ونبحث ونوجد حلولا اخرى تكون خير معين على مواجهة المشكلة او تصحيح شئ منها فإن لم يحدث ذلك فلا اقل من انها تولد الصبر والقناعة الى انها - اي الحلول - انما تقضى بها الحياة الدنيا والآخرة خير لمن اتقى
خطوات تقوم بها الزوجة
• إياك ان تشعريه بانه مقصر معك عاطفيا وانه جامد لا مشاعر له وانك متضايقة من تبلد احاسيسه فكل ذلك سيزيد جموده وتبلده بل ربما يؤدي ذلك الى عناد منه يدفعه للزيادة في اهمالك بل على العكس تماما بالغي في إطرائه ومدحه على أمور فعلها لك ولم يلق لها بالا فمثلا لو سألك هل تريدين الخروج للنزهة او لتمشية الأولاد قولي له – اللـــه .. شكرا حبيبي على اهتمامك بنا رغم مشاغلك وشكرا على إعطاءنا من وقتك وجهدك رغم أنك تجي من العمل تعبان ومرهق … الله يعطيك الصحة ويخليك لنا –
• أشعريه دائما بانك تعلمين ومتأكدة من انه يحبك وان محبته لك ظاهرة جدا من تصرفاته - وليس من كلامه – فالكلام ليس كل شئ وكم من أزواج بارعين في الضحك على زوجاتهم بالكلام وفي حقيقة الأمر يكونوا خائنين لهن او نصابين يريدون أخذ اموالهن وذلك لا ينطبق على الكل طبعا والمهم انك لا تشددي عليه ولا تشكلي عليه عبئا نفسيا اضافيا بضرورة التعبير عن مشاعره بالكلام
• إياك ان تقارنيه مع أبطال الأفلام والمسلسلات سواء ظاهريا او ضمنيا ولا يشعر هو بذلك منك وحسّسيه بانك سعيدة جدا مع زوج مسلم يصونك ويرعاك ويحافظ ويخاف عليك ويوفر لك ما تريدين وتتعاونين معه على تربية أبناءكما ومن ثم على طريق الجنة وان عقلك أكبر بكثير من ذلك الذي ترينه في وسائل الأعلام من خداع وتزوير للحقائق
لا تفكري دائما فيما ينقصك وما تحتاجين إليه بل فكري أيضا في احتياجه هو ايضا من الحب والحنان المعروفين اكثر عن المرأة لا عن الرجل ولا يكن تعاملك معه بالمثل ان جفا جفيتي وان اعطى أعطيتي ، واذا أردتيه ان يبادر بهدية لك فبادري انت بإهدائه واذا اردتيه ان يهديك وردة فاهديه انت وردة مرة واثنان وثلاثة وبعدها سيهديك هو
• اذا فعلت ما تقدم اعدك بإذن الله بأنك ستجدين منه تطورا ملحوظا في التعبير عن مشاعره تجاهك وفي تقديم المزيد لك من اجل اسعادك وسيبدأ التفكير كثيرا في كيفية تقدير تضحياتك وصبرك على غلاظته وجفوته في كثير من الأحيان
• اذا أردت ان يعاملك زوجك بما كان يعامل به الرسول عليه الصلاة والسلام فعليك انت ايضا ان تنظري كيف كانت امهات المؤمنين رضي الله عنهن والصحابيات الكرام يعاملن أزواجهن ، إقرأي في سيرتهن واختاري قصصا ومواقفا كانت بينهم واحكيها دائما لزوجك بطريقتك وفي اوقات مناسبة وثقي انه سيتأثر عاجلا او آجلا بها
خطوات يقوم بها الزوج
• تفهم حقيقة تفكير المرأة وانها تحتاج الى سماع الكلام ومحاولة مجاهدة النفس على اخراج بعض الكلمات الجميلة حتى وان كان في ذلك صعوبة او حتى وان كان ذلك في اوقات خاصة كما سيأتي لاحقا
• اذا كان من الصعب على الزوج ان يتكلم ببعض الجمل والعبارات العاطفية واظهار جوانب من هذا الموضوع في لحظات يكون فيها تحت المجهر ويعلم فيها ان زوجته تنتظر منه شيئا ( مثل لحظات الخروج في نزهة او عند الجلوس في مطعم ) فإن بإمكانه تلافي ذلك الموقف ( وعادة الرجل الشرقي انه يرفض تسليط الضوء عليه ومقارنته بمواقف الاخرين من ابطال الروايات وغيرها ) بأن يستغل أوقاتا أخرى يمكن فيها للزوج التعبير عن بعض الجمل والأحاسيس العاطفية ومن دون ان يكون هناك رقيبا او ناظرا او مراقبا له مثل لحظات المعاشرة او قبلها او بعدها مباشرة

• في أوقات المعاشرة الزوجية وان شق على الزوج التعبير بعبارات عاطفية مثل التي تسمع في الأفلام فإن بإمكانه استبدال تلك الصيغ بصيغ أخرى ربما تكون اكثر سهولة للرجل من جمل الحب والغرام الا وهي جمل التعبير الجنسي الرقيق او المؤدب " مثل انت جميلة ... انت تثيريني ... انت تحركي مشاعري او شهوتي او جسدي او الخ ...... لا استطيع مقاومتك ... وغير ذلك ... ) فالمراة ليست قضيتها فقط انها تريد ان تسمع كلام وقصائد وأشعار وانما كل القضية لديها انها تريد ان تشعر بأنها تشكل قيمة عاطفية في حياة زوجها وانها تحتل مكانة في قلبه واحاسيسه والجمل التي ذكرت فيها من التعبير عن احتياجاتها تلك وتفي بشئ كبير من الغرض
• واجه الزوجة دائما بلأمور التي تبعدك ظاهريا ونفسيا عنها وبمعنى آخر المصارحة معها حول أخطائها وتقصيرها ( ولا سيما في اوقات الصفاء ) وعدم الهروب الى الخارج او الى القنوات والانترنت ، ولا تجعل الأمور تتراكم وتتراكم حتى يثقل القلب ولا يتحرك ابدا بأي عاطفة
• اخبر زوجتك عندما تكون في حالة نفسية غير جيدة او عندما تقع تحت ضغوط خارجية معينة واشركها معك في همومك ولا تعتبر ذلك تنازلا او نقصا في شخصيتك ففي هذه الخطوة خير وأثر كبيرين فهي ( الزوجة وان افترضنا ) انها لم تقف معك في محنتك فهي على الأقل ستجد لك العذر على تقصيرك معها ولن تشكل عليك عبئا نفسيا اضافيا
• شاركها في الرأي والمشورة ... وذلك لا يعني ابدا انك تنازلت عن رجولتك لأنك صاحب القرار بل على العكس تماما فالزوجة عندما تسمع كلمة " تعالي يافلانة اريد آخذ رأيك في شئ مهم " فلعل في ذلك أثرا قويا واغنية جميلة ربما يغنيها عن سماع قصيدة غرامية كاملة لقيس او عنترة حيث ان ذلك يعني ان لها مكانة غالية لديك وهذا هو ما تريده الزوجة ، ولعل في موقف الرسول صلى الله عليه وسلم وام المؤمنين ام سلمة رضي الله عنها في صلح الحديبية اكبر الدليل عندما تأثر الصحابة من بعض ما جاء في الصلح واحتار الرسول صلى الله عليه وسلم في كيفية ازالة هذا الأثر عنهم وحثهم على الحلق والعودة الى المدينة فسأل السيدة ام المؤمنين فأقترحت عليه ان يخرج امام الناس ويحلق هو امامهم فإذا رأوه وهو قدوتهم سيفعلوا مثله وينتهي الموقف وفعلا هذا ما كان ... فاذا رسول الهدى عليه الصلاة والسلام يستشير زوجته في قرار سياسي غاية في الأهمية هل يمتنع بعضنا عن مشاورة زوجاتهم عن امور اقل من ذلك بكثير
ثم خطوات يقوم بها الزوجان معا
• البعد عن التعالي والعودة إلى البساطة حيث يحدث ان الزوج كلما ارتفع منصبه الوظيفي او الزوجة ارتفعت مكانتها الاجتماعية او علت شهادات الاثنين التعليمية او مستواهما الثقافي شعرا بان ذلك يحتم عليهما تقمص شخصيات وسلوكا معينة مواكبة للمكانة التي اصبحا عليها وبالتالي يعيش كل منهما في عالمه وبمعزل عن الآخر ولا يتنازل الاثنان للنزول الى مستوى البساطة المطلوبة ، فربما تنعدم الألعاب والتسالي والترفيه الذاتي بينهما ويصبح لكل منهما اسلوبا معينا في الكلام والحوار واللقاءات والعلاقات الاجتماعية وخلافه ونفس الأثر يحدثه زيادة المشاغل والارتباطات
وعلاج ذلك بسيط جدا جدا وارشدنا اليه ايضا سيد الخلق اجمعين صلوات الله وسلامه عليه والذي لم يكن ولن يكن احد في الأولين ولا في الآخرين في درجة انشغاله فقد كان صلى الله عليه وسلم نبيا ورسولا وقائدا للجيوش وقاضيا بين الناس ومعلما ومربيا وغير ذلك وبالرغم من كل ذلك كان يتنازل ويتواضع للصغار قبل الكبار ثم اذا كان مع زوجاته كان اشد ما يكون تواضعا ، وان ما اردت الاستشهاد به اكثر هو سباقه صلى الله عليه وسلم مع السيدة عائشة رضي الله عنها .. هل جرب احد الازواج من ذوي المناصب العليا او الأزواحج المشغولين بأن يتسابق مع زوجته في حديقة او في مكان بعيد عن اعين الناس؟؟ هل تتخيلون الى أي مدى من التواضع والبساطة والحب الذي ينشأ بين الزوجين بعمل كهذا ... جربوه واخبرونا ...
اذا ... عندما يعجز الزوجان عن تبادل عبارات الحب ... فهناك وسائل اخرى تبقي عليه وان لم يكون في صورة جمل ومن اهم هذه الصور هي الألعاب والسباقات والملاطفات والنكات المباحة وغير ذلك
• جلسات النور والإيمان في المنازل لها اثر عظيم في تنشيط الهمم وتجديد العواطف واحلال البركة والسكينة على الأسرة فمثلا جلسة بسيطة يومية او اسبوعية تمارس فيها المسابقات القرآنية والاسلامية والثقافية او حتى الرياضية كما اشرنا في فقرة سابقة وكذلك جلسات اخرى يتناول فيها بعضا من سيرة المصطفى صلوات الله وسلامه عليه وزوجاته الطاهرات رضوان الله عليهن اجمعين حتى نتعلم القدوة الصحيحة في العلاقات الزوجية ولنمسح بها آثار القدوات الفاسدة التي استقيناها من الأفلام والمسلسلات والرويات على مر عقود من الزمن وصورت لنا نماذجا خيالية من العلاقات الزوجية ادى عدم وجوده الى السعي لإيجاده من الطرفين ( ولا سيما بعض ضعيفات الإيمان من الزوجات ) حتى وان كان بالحرام
• جلسات المصارحة واتخاذ القرارات العائلية الهامة التي تتعلق بأمور ومستقبل العائلة وافرادها
• استخدام أساليب الكتابة لمن يعجز عن إيصال ما يريد إلى الطرف الآخر
• الهدية من ابسط الوسائل التي تقرب بين الزوجين وفي نفس الوقت لا تحتاج الى كثير كلام او تعابير فهي في حد ذاتها خير تعبير على المحبة والمودة وبالتالي ننصح بتداولها من فترة لأخرى
وأخيرا فإن ما ذكر يعد غيضا من فيض لخطوات ووسائل كثيرة يمكن للزوجين القيام بها لإذابة الجليد العاطفي وتنمية الحب بينهما ركزنا فيها على بعض النقاط الإجتماعية والنفسية الرئيسية وتركنا الكثير الكثير الذي يمكن لكل زوجين ايجاده بشراء بعض المطبوعات والكتيبات والمحاضرات الموثوق فيها من المكتبات الإسلامية ومن ثم القيام بما فيها
وقبل ان نختم هذا الطرح ارفق لكم رابطا لموضوع سبق وان بذل فيه عضو الموقع الغائب (شافاه الله) المستشار حسان جهدا مباركا وفيه كثير من النقاط التي اقترح عليكم قراءتها اكتشف سعادتك الزوجية
وأخيرا اسأل الله العلي العظيم بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يصلح كل الأزواج المسلمين وان يجعل بينهما مودة ورحمة وان يجعلهم جميعا نواة خير وقوة وعزة لمجتمعات المسلمين وان يجعل الهداية والسعادة والرحمة والبركة والخير حليفهم جميعا وان يخرج منهم الذرية الصالحة التي تكون قرة عين للإسلام والمسلمين
انه سميع مجيب
ملحوظة ... كان هذا الموضوع اولى حلقات سلسلة الورقات الزوجية تناولنا فيها الجانب العاطفي في العلاقة الزوجية وتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة فيه
وحيث ان الجانب الغريزي ( او الجنسي كما يحلو للبعض تسميته ) ايضا من الركائز الرئيسية التي تبنى عليها العلاقة الزوجية ، فقد كان هناك طرح آخر يتناول هذا الجانب وتحت عنوان للعرسان وقديمي الزواج .. فتور الرغبة عن جماع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:34 pm

العناق يحمي من أمراض القلب

لا شك و أن العناق شيء جميل، يجعلنا نشعر بدفء الأحاسيس و بالأمان، و خصوصا عندما نتلقى ذلك العناق من أشخاص نكن لهم المشاعر، و عندما يكون عناقا بين حبيبين متيمين…
و العناق ليست له تأثيرات على نفسية الحبيبين فحسب، بل له تأثيرات حتى على صحة المرأة و الرجل معا، فقد أثبتت دراسة أمريكية قام بها باحثون من جامعة نورت كارولينا الشمالية، جاء فيها أن هرمون “الأوكستوسين” أو ما يسمى بهرمون الارتباط يرتفع عند الأشخاص بعد كل احتضان، و سجل أعلى ارتفاع لهذا الهرمون بين الأشخاص المتحابين من غيرهم من الأشخاص، و ظهر لدى النساء انخفاض كبير في معدلات هرمون “الكورتيزول” و انخفاض مستوى ضغط الدم لديهن.
و أكدت الأبحاث أن هرمون العاطفة له تأثيرات ايجابية بشكل كبير على صحة القلب، ما يحميه من الأزمات القلبية، و التعرض للنوبات المفاجئة.
و لهذا لكل المتحابين أكثروا من العناق لحماية أنفسكم من الأمراض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:34 pm

العانس لقب قد فرضه المجتمع

هل أصبح شبح العنوسه يهدد الفتاه العربيه اليوم ....مع التأخر فى سن الزواج الذى تعانى منه الفتيات اليوم وأصبحت من تتزوج فى نظرة المجتمع قد حصلت على جائزة الأوسكار بل وإن العانس فى هذا المجتمع دائما ما تخاف من نظرة المجتمع إليها ....كما أن السينما المصريه قد ساعدت فى بيان هذه الصوره بشكل درامى حيث بينت معاناة الفتاه المصريه المتأخره فى سن الزواج بإختيارها لفتاتين تعيش معهما السينما المصريه الأزمه تفصيليا وإن كانت السينما لم تبين إلا أزمة الفتاتين من ناحية الفراغ العاطفى .....ولكن إذا نظرنا إلى العانس اليوم هل تعانى حقا من ما صورته السينما المصريه .....إذا نظرنا إلى الدول الغربيه لوجدنا المرأه تتزوج فى السن الذى تراه مناسبا لها وعندما تجد الرجل المناسب لها فكريا وعاطفيا أى أن تأخر سن الزواج غير وارد على الإطلاق....بل إن المرأه تستمر فى حياتها بشكل طبيعى دون أى ضغوط حتى تجد الشخص المناسب لها ....أما فى المجتمع الشرقى فقد وضع هذا المجتمع القيود التى تضغط على المرأه حتى تتزوج فى السن الذى يحدده المجتمع لها بوضع شبح العنوسه أمام أعينها ..أى أن المجتمع الشرقى هو الذى هيأ حالة العنوسه إلى المرأه بل وجعلها تعانى من ذلك ....وإذا نظرنا من الناحيه الطبيه فإن قدرة المرأه على الإنجاب تبدأمن سن التاسعه إلى الثانيه عشر وتنتهى من سن الخامسه والأربعين وحتى الثانيه والخمسون أى أن الله عزوجل قد منحها فتره واسعه تستطيع فيها المرأه أن تتزوج وتنجب فلماذا قيد المجتمع كل هذه الفتره فى فتره قصيره بل وطالب المرأه بالإلتزام بذلك .. هذا من ناحية القدره الإنجابيه ....أما من ناحية الفراغ العاطفى فقد أثبتت دراسه بريطاننيه وقد تشرت هذه الدراسه فى صحيفة الديلى تلغراف أن الرومانسيه تستمر إلى ما بعد الخمسين بل وأن المتزوجين الذين وصلو إلى سن الخمسين يتبادلون أشعار الحب فيما بينهم أى أنه لا مجال للفراغ العاطفى ....وإذا كانت السينما المصريه قد صورت الفتيات بسوق الجوارى يختار منه الرجال ما يشاءون كما صورت الفتاه بأنها تتخيل الزواج من أى رجل تقابله فإن هذا النوع من التصوير يذهب بقيمة الفتاه المصريه أمام العالم بأجمعه والفتاه المصريه اليوم ذات إستقلاليه شخصيه تمكنها من ممارسة حياتها بشكل طبيعى دون وجود الرجل كم كما أن الفتاه لا تتزوج إلا إذا أحبت كما أن الرجل أيضا ينتظر الحب والإهتمام من الفتاه أكثر مما تنتظره الفتاه منه ....وإذا نظرنا إلى نسبة قضايا الخلع والطلاق فى المحاكم المصريه لوجدناها قد تعدت الخمسه مليون قضيه فى العام الواحد وهذا دليل على عدم التكافؤ الأسرى بين المتزوجين فلا معنى لزواج تملؤه الإختلافات ويخلو من الحب وينتهى بالإنفصال ....وإذا عاد المجتمع إلى عهد الرسول صلى الله عليه وسلم لوجدنا أول زوجاته صلى الله عليه وسلم السيده خديجه رضى الله عنها وقد كانت فى الأربعين من العمر ...بل وكانت أفضل السيدات على الإطلاق فلم يحدد الرسول صلى الله عليه وسلم سنا معينا للزواج فلماذا تفضل المجتمع بتحديده هل هو تعديل على السنه أم أنه جهل فكرى ....ولماذا يصور المجتمع العانس( وإن كان هذا اللفظ لا ينبغى أن يقال على المراه ) بأنها فى كهف مظلم تنتظر من يطرق بابها وتبكى وتخاف من المجهول ...إن هذا الكهف المظلم هو كهف المجتمع الذى تعيش فيه ........وما هذا المجهول الذى ستخاف منه المرأه وقد شاركت الرجل فى جميع المجالات بل وتوفقت عليه فى بعض الأحيان .... فلتعى الفتاه قيمتها فى المجتمع وإذا كانت نسبة الفتيات فى المجتمع اليوم قد أصبحت أربعة أضعاف الرجال...فإن المرأه قد أصبحت أكثر من نصف المجتمع وعلى هذا المجتمع أن يعى قيمتها جيدا .....

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:35 pm

الرعاية النفسية للعانس
إن محور الرعاية النفسية للعانس هو أن تجد معنى للحياة , فالحياة يمكن أن تعاش بطرق كثيرة ويمكن أن تأخذ معانٍ متعددة . وإن كان الزواج يحقق الكثير من الاحتياجات الفطرية الأساسية للمرأة (وللرجل) إلا أنه فى حالة تعذره أو فى حالة الزهد فيه أو رفضه يمكن إجراء تعديلات وتحويلات على خريطة الاحتياجات بحيث يتم إعادة التوزيع حتى تصل الفتاة إلى أقرب حالة ممكنة من التوازن والإشباع .
ولكل فتاة خريطتها الخاصة من الاحتياجات ،ولها أيضاً طريقتها فى إعادة توزيع الاحتياجات وتحقيق الإشباعات فبعض الفتيات ربما يوسعن شبكة العلاقات الاجتماعية وبعضهن ربما يعمقن علاقاتهن العائلية فيندمجن أكثر فى العائلة ويعتمدن على رعاية أطفال الأخوات ورعاية المرضى وكبارالسن ، وبعضهن يندمجن فى العمل ويحاولن تحقيق إنجازات مهنية عالية ومشرفة ، وبعضهن يتجهن نحو العلم (الدنيوى أو الشرعى) فيجدن فيه معنى عالياً وراقياً للحياة ، وبعضهن يتجهن لتذوق الجمال أو صنعه فى الأدب أو الفن وبعضهن يتسامين إلى عالم من الروحانيات يعشن فيها لذات روحية لاحدود لها ،وبعضهن ربما يجدن فى العمل الخيرى سعادة كبيرة بينما يجد البعض الآخر سعادة فى ممارسة الرياضة .
المهم أن تعرف الفتاة العانس أن للحياة طرائق كثيرة وأن آلاف الأبواب مفتوحة للتعبير عن الذات وإشباعها ،وهذا ينقذها من السقوط فى بئر اليأس والقنوط والاكتئاب .
وحين تجد الفتاة العانس مسارات ذات معنى لحياتها تصبح أكثر مناعة ضد تلميحات وتصريحات المحيطين بها وتعليقاتهن على عدم زواجها ونظرات الشفقة أو الشماتة الصادرة من هنا أو هناك ، إذ هى حين تجد المعنى تصبح أكثر تأكداً من طريقها وخياراتها وتصبح أكثر قوة فى مواجهة الحياة بدون رجل سواء كانت هذه الحياة باختيارها أو رغماً عنها .
وقد كتب عالم النفس "فيكتور فرانكل" نظرية العلاج بإحياء المعنى ، وهى تتلخص فى أن من يجد معنى لحياته هو الأكثر سعادة واستقرارا والأكثر مقاومة للاضطرابات العضوية والنفسية ، وعلى العكس فإن من يفتقد المعنى يسقط فى قاع الحياة ويصاب بالكثير من اضطرابات الجسد والنفس .
وفي التعامل النوعي مع مشكلة العنوسة علينا أن نفرق بين نوعين من العوانس : النوع الأول هو الفتاة غير الراغبة في العنوسة , والنوع الثاني هو الفتاة التي اختارت طريق العنوسة بإرادتها (بوعي أو بغير وعي) , وسنستعرض ذلك بشئ من التفصيل :
الفتاة غير الراغبة فى العنوسة :
هنا تحتاج هذه الفتاة لمراجعة أشياء كثيرة فى حياتها وفى نفسها مثل :
هل هى داخلة ضمن إطار الشبكة الاجتماعية ، بمعنى آخر هل هى معروفة وظاهرة للناس فى العائلة وفى الوسط الاجتماعى الذى تعيش فيه ؟...فربما تأخر زواج فتاة رائعة لا لشئ إلا لكونها معزولة اجتماعياً.
وهنا يستوجب الأمر أن يكون لها حضور اجتماعى من خلال تواجدها فى المناسبات العائلية والاجتماعية وترددها على الأماكن التى تجعلها مرتبطة بالبشر مثل دور العبادة والأندية والجمعيات الخيرية .. إلخ .
والأمر ليس متوقفاً على التواجد بل يستدعى الحضور والتألق ، وهذا ليس استجداءاً للزواج أو تسولاً له فى هذه الأماكن وإنما هو نوع من السعى المشروع نحو الزواج من خلال التواجد والحضور ضمن الشبكة الاجتماعية خاصة فى هذه الأيام التى ضعفت فيها علاقات الناس بشكل كبير . وكثير من الشباب يخشى التقدم لفتاة مجهولة بالنسبة له ، فهو يريد أن يستشير أحد ممن يعرفونها ، إضافةً لكونها- فى حالة عزلتها –لن يدرى بها أحد حتى يفوت أوان زواجها .
هل هى تتمتع بمميزات كثيرة تجعل كثير من الشباب يتهيبون الاقتراب منها ، فمثلاً الفتاة الناجحة جداً أو الحاصلة على درجات علمية عالية أو التى تنتمى لعائلة ذات مستوى اقتصادى أو اجتماعى مرتفع ، تلك الفتاة قد يصعب زواجها نظراً لخشية من يتقدمون لها أن ترفضهم أو ترفضهم عائلتها . أو أن الفتاة تكون قد نضجت علمياً وفكرياً إلى الدرجة التى تحتاج فيها إلى شخصية نادرة كى تتوازن مع هذه الدرجة من النضج والنجاح والتميز ، وهذا يقلل من عدد الأشخاص الذين يصلحون للتقدم لها . تلك الفتاة تحتاج _ هى وعائلتها _ للتقليل من الهالة الزائدة المحيطة بهما ، وأن يتعاملا مع الناس بتواضع يشجع من لديه الرغبة فى التقدم لها دون أن يصدم بموقف متعال أو مستهجن .
وقد تضطر هذه الفتاة لأن تخفض سقف معاييرها فى شريك حياتها ، حيث أن شريك حياة تنقصه بعض المواصفات خيرٌ من الوحدة طوال العمر .

الفتاة العانس باختيارها (بوعي أو بغير وعي) :
هل هى مشغولة بعلاقة سابقة ولم تستطع التعافى أو الخروج منها ، وهذا يستلزم مصارحة مع النفس وشجاعة اتخاذ قرار تجاه هذه العلاقة وطى صفحتها خاصةً إذا كانت ميئوس منها ، لأن بعض الفتيات قد يحدث لهن تثبيت على علاقة بعينها وتمر السنين وتفوت فرصة الزواج بينما تقف الفتاة عند نقطة معينة لاتستطيع تجاوزها وكأن الزمن توقف عندها ، وهذه تعتبر أزمة نمو ، ومشكلة فى نضج الشخصية ، حيث تتطلب الحياة الانتقال من حالة إلى حالة وإغلاق بعض الملفات وطى بعض الصفحات ، وهنا يتدخل العقل ليكبح جماح المشاعر ويجعل خط الحب مفتوحاً وجاهزاً لاستقبالات جديدة.
قد تقول الفتاة من هذا النوع الذى تثبت عند علاقة معينة : وهل المشاعر بهذه السهولة حتى نوقفها أو نغيرها بسهولة ؟
والإجابة : بالطبع هناك صعوبة فى التحكم فى المشاعر ، ولكن تغيير الأفكار والخروج من التعلق بالأوهام ورؤية الواقع بشكل موضوعى ، كل هذا كفيل باتخاذ قرارات وتعديل مسارات التفكير بحيث تؤثر فى توجهات المشاعر ،أو على الأقل تعطى فرصة للتعافى من بقايا العلاقات القديمة المعوقة للنمو الوجدانى والعقلى .
والفتاة المتورطة فى التثبيت الوجدانى تجاه علاقة سابقة ، قد يتقدم لها الكثيرون ممن هم أكفاء لها ولديهم مميزات كثيرة ، ولكن ارتباطاتها القديمة تجعل خط الحب لديها مشغولاً وتجعلها لاترى من يتقدم لها أو تراه بشكل سلبى أو لا تشعر به على الإطلاق وتظل ترفض الفرص التى تأتيها حتى يفوتها قطار الزواج ، ثم تكتشف فى مرحلة ما من العمر أنها كانت تجرى وراء سراب ولكنها للأسف تكتشف هذا بعد فوات الاوان ،فترضى بأى طارق لبابها (جوازه والسلام) أو تكمل حياتها تعانى آلام الوحدة والعنوسة .
هل هى فتاة متعالية يتقدم لها الكثيرون لخطبتها ولكنها ترى أنها تستحق أفضل رجل فى العالم أو فى المحيط الذى تعيش فيه؟ الفتاة من هذا النوع تضع معايير خيالية لفارس أحلامها فتريده أشبه بأبطال الأساطير ، وتريده خالياً من العيوب ، وتريده كنجم سينمائى أو كبطل تاريخى ، أو تريده كأبيها الذى تفخر به أو كخالها الذى تحبه أو كعمها الذى تعلقت به . هذه الفتاة تضع نموذجاً مثالياً ذات مواصفات عالية فى ذهنها وتقيس كل من يتقدم إليها على هذا النموذج فتجد أنه لاأحد يتوافق معه فترفض وترفض حتى يفوتها القطار وهى جالسة تنتظر مالايجئ .
هذه الفتاة تحتاج لأن تتخلى عن النموذج المثالى ، وتقبل فكرة أن لاأحد مكتمل الصفات فى الناس ، وهى نفسها ينقصها الكثير ، وهى لن تتزوج ملاكاً وإنما تتزوج إنسانا بكل مواطن ضعفه وقوته ، وأنها ربما تكون مشاركة فى صنع بطولته وعظمته وأنه ليس بالضرورة أن تحصل على بطل أو فارس سابق التجهيز ، بل يكفى أن تكون لديه بذور التميز لترعاها وتنميها معه وبه كى تصل به إلى الصورة التى تفخر بها فى يوم من الأيام ويكون هذا أحد أهم مشاريع حياتها ،وكم من امرأة طموحة تزوجت رجلاً بسيطاً ولكنها ساعدته لكى يصعد إلى أعلى سلم التطور والنجاح .
هل هي متعلقة أكثر من اللازم بأسرتها ، وتخشى ترك هذه الأسرة إلى عالم مجهول لا تعرف إن كانت ستقبله وتسعد به أم لا ؟ ..
فكثير من الفتيات لديهن مخاوف عميقة من فراق الأب أو الأم أو كليهما وهذه الفتاة تتعلل بأي سبب كي ترفض من يتقدمون لها . وهذه الفتاة تكون متعلقة بأحد أفراد الأسرة أكثر من اللازم ( غالبا الأم ) أو متعلقة بجو الأسرة ككل ، وبمعنى آخر هي ترفض (بوعي أو بدون وعي ) عملية الفطام النفسي والإنفصال عن الأسرة ، وهي لا تعلن ذلك وإنما تسوق مبررات مختلفة لرفض كل من يتقدم لها
هل هي شخصية تجنبية منعزلة تخشى المواجهة والتفاعل مع الآخرين وتخشى أي علاقة جديدة أو أي تغيير في حياتها ؟ .. هذا النوع من الفتيات يتميزن بأنهن يتهيبن المواقف الجديدة ، ويرون أن تظل حياتهن على وتيرة واحدة ، وهن لا يتقدمن كثيرا في مشوار التعليم أو العمل ، وعلاقاتهن الإجتماعية محدودة ، ولديهن علامات قلق وتوتر تزداد مع أي تغيير في نظام حياتهن وقد تزداد سمات التجنب فتقترب من حالة الرهاب الإجتماعي حيث يصبح القلق شديدا في أي موقف إجتماعي فتزداد ضربات القلب والتعرق في الأطراف وتهدج الصوت وإحمرار الوجه . مثل هذه الحالات تكون في حاجة إلى العلاج النفسي لأنها لو ظلت هكذا فستتهيب مواقف الخطبة والزواج ، وستتعلل بأشياء كثيرة لكي تهرب من أي علاقة جديدة لأنها ستشعر أن هذا يهدد إستقرارها النفسي ويجبرها على الدخول في مناطق تتخوف منها بشدة .
هل أنت ممن لا يثقن بالرجال بناءا على خبرات صادمة في حياتك أو حياة المحيطات بك والمقربات منك ؟ .. فهناك فتيات لديهن سوء ظن شديد بالرجال ، ولديهن تصور سلبي لهذا الجنس المختلف ، وقد يكون ذلك بناءا على تغذية معرفية متكررة من الأم أو إحدى القريبات أو الزميلات أو بناءا على مواقف شخصية خرجت منها بنتيجة أن الرجال خائنون أو مستبدون أو كذابون .. إلخ .
وهذه الفتاة ، تحتاج للخروج من خطأ التعميم و الإسقاط وأن ترى كل رجل كحالة مستقلة ، كإنسان له عيوبه ومميزاته ، ولا تكن محكومة بخبرات شخصية سالبة أو خبرات الآخرين الذين يختلفون عنها في كل شىء .
هل أنت ممن يرغبن في العيش بمفردهن ولا تقبلين أن يشاركك أحد حياتك ؟ .. فهناك نسبة من الفتيات لايستطعن أن يعشن مع رجل ، فهن في حالة إكتفاء ذاتي ولا يردن شيئا يكتملان به أ ويتكاملن معه ، هن غير قادرات على الإلتحام الإنساني المطلوب للزواج . أعرف فتاة حصلت على الدكتوراة في أحد التخصصات العلمية ولكنها تفضل الحياة بحرية لأنها لا تحتمل أن يقترب منها أحد أو يدخل حياتها أحد .
هذه الفتاة تحتاج لأن تترك وشأنها لأنها لو تزوجت فسرعان ما تطلب الطلاق بعد نزاعات مستمرة مع الزوج حول أدق التفاصيل لأنها تعودت أن تعيش وحدها وتفكر وحدها وتشعر وحدها وتتصرف وحدها .
هل أنت فتاة هستيرية إستعراضية درامية سطحية تريدين تعيشين دور " البنوتة " الجميلة التي يتلهف عليها الشباب ولكنها لا تكون ملكا لأحد بل تبقى مصدر جذب للجميع وتظل متألقة كنجمة في السماء لا يطالها أحد . تلك الفتاة الهستيرية تريد أن تكون للعرض فقط فهي غالبا جميلة وجذابة على الرغم من كونها سطحية التفكير وسطحية المشاعر.
أنت فى هذه الحالة تحتاجين لأن تعرفى أن الحياة الواقعية غير الحياة على المسرح ، وأن المعجبين لن يدخلوا معك غرفتك لحظة النوم بل سيتركونك تتجرعين مرارة الوحدة والألم ، وأن الزواج هو العلاقة الانسانية الأكثر قرباً ونضجاً وأنه ليس تملكاً وإنما عهد وثيق بين الطرفين يرعاه كليهما برضا وحب.
هل أنت فتاة مسترجلة تشعرين بالنديه والمنافسة للرجل ودائماً تدخلين معه فى معاركمن أجل السلطة والتحكم والسيطرة . أنت فى هذه الحالة لاتستطيعين ا، تكونى زوجة صالحة طيبة ، لأن العلاقة بينك وبين الرجل-أى رجل- مشحونة بكثير من المشاعر السلبية ومليئة بعوامل الصراع ، فأنت فى عراك دائم مع الرجل ولاتحتملين مسألة قوامة الرجل أو تفوقه الذكورى . وإذا لم يكن لديك بصيرة بهذه الأمور فسيكون من الصعب عليك قبول الخطبة والزواج وستعتبرين الزواج نوع من العبودية، وربما أصبحت من زعيمات الحركات النسائية.
استراتيجيات التعامل مع التعليقات الجارحة (المشفقة منها والشامتة) :
التفادى للأشخاص الذين يقومون بهذه التعليقات , والتفادي قدر الإمكان للمواقف التي تعرض الفتاة للإيذاء النفسي.
تقليل الحساسية , ويعني التعود على سماع تلك التعليقات دون أن تصل إلى داخل الفتاة فتجرحها , وهذا الأمر يتم بالتدريب المستمر على تجاهل التعليقات وعدم السماح لها بالنفاذ إلى الطبقات الداخلية للنفس . وهذا يتحقق إذا كانت التركيبة النفسية للعانس قوية ومتماسكة , وإذا كانت متحققة في حياتها وتجد لها معنى .
المواجهة للأشخاص الذين يغلب الظن أنهم يقصدون الإهانة أو الشماتة , وهذه المواجهة تحتاج للباقة وذكاء بحيث توقف صاحبة التعليق عند حدها وتردعها عن تكرار هذا الأمر .
التعامل مع الندم على الفرص الضائعة :
من الأشياء التي تصيب العانس بالألم تذكرها لفرص زواج كثيرة أهدرتها في بداية حياتها حيث كانت تظن أن الفرص لا تنتهي , وأن من ترفضه سيجئ من هو أفضل منه بعد ذلك , ثم تكتشف أن منحنى الفرص يقل مع الوقت ومع التقدم في السن , ولكنها تكتشف ذلك بعد فوات الأوان , وربما تتحسر على أي فرصة من الفرص التي أهدرتها . هذا الندم وتلك الحسرة قد يكونان بذرة لحالة اكتئاب تستحوذ على الفتاة العانس لو لم تجد لهما منصرفا صحيا . والمنصرف الصحي للندم هو أن نتعلم أن لا ننظر إلى الوراء , وأن نتعلم طي صفحات الماضي , وبدء صفحات جديدة في كل يوم تشرق فيه الشمس وكل ليل يسطع فيه القمر , وأن تحترم الظروف والملابسات التي اتخذنا فيها قراراتنا الماضية ولا نقيسها أو نقيمها بظروفنا الحالية .
ويحسن بنا أن نتذكر هنا قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ما أصابك لم يكن ليخطئك , وما أخطأك لم يكن ليصيبك "
وقوله صلى الله عليه وسلم: "لا تقل لو أني فعلت كذا لكان كذا وكذا , ولكن قل قدر الله وماشاء فعل فإن لو تفتح عمل الشيطان" .
ومن الرعاية النفسية للعانس أن يرفق المجتمع بها ويحترم خياراتها , ولا يوجه لها اللوم , ولا يؤذيها بأي كلمة جارحة , وأن يساعدها على أن تكون حياتها ذات معنى , ويساعدها على تعويض الحرمان من الشريك بفتح آفاق واسعة للنجاح والمشاركة والتفاعل الصحي .
ومن الرعاية النفسية للعانس نشر ثقافة الزواج وترغيب الناس فيه وتسهيل إجراءاته وتيسير كلفته وتبسيط خطواته , حتى لا تبقى فتاة بلا شريك , وتختفي كلمة عانس من قاموس حياتنا اليومية.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:38 pm

الحل الطبيعي والسهل لتضييق فتحة المهبل !

تحتاج الكثير من الزوجات إلى تضييق فتحة المهبل بشكل طبيعي دون اللجوء لجراحة التجميل، “مجلتك” جلبت لك الحل الطبيعي لتضييق فتحة المهبل بمكونات طبيعية وبسيطة لتعطي لزوجك الإحساس على أنك عروس في ليلة دخلتها، اقرئي الوصفة وشاركيها رفقة صديقاتك !
المكونات:
• ملعقة من الحلبة
• كوب من شاي (الينسون)
• كوب من القرفة
• الماء الدافئ
• الملح

الطريقة:
ما عليك إلا بسحق ملعقة من بودرة الحلبة على الريق قبل تناول وجبة الفطور، ثم شرب كوب من شاي الينسون خلال أيام الدورة الشهرية، أو شرب كوب شاي دافئ من القرفة خلال أيام الدورة الشهرية، ثم الغطس في المياه الدافئة والمملحة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:41 pm

الأمل والتفائل هما زهرة الحياة،
فبهما تزداد رونقاً وجمالاً، ويبعثان نوراً يضيئ طريقنا، ويمنحنا القوة والعزيمة للاستمرار، ويمنحاننا نظرة إيجابيّة تبعث في النفس الطمأنينة والراحة، ويشعراننا أن كلّ شيء ممكن، لذلك لم أجد أجمل من هذه العبارات التي تدل على التفائل والأمل: رغم المآسي لا نملك إلا أن نبتسم، فقد لا تُساوي الحياة شيء لكن لا شيء يساوي الحياة. لا تكسر أبداً كلّ الجسور مع من تحب، فرُبما كتبت الأقدار لكما لقاء آخر يُعيد الماضي، ويصل ما انقطع، فإذا كان العمر الجميل قد رحل فمن يدري ربّما ينتظرك عمر أجمل. إنَّ الرزقَ مقسومٌ، وَسُوءُ الظَّنِّ لا يَنْفَعْ، فَقِيْرٌ كُلُّ مَنْ يَطْمَعْ، وغَنِيٌّ كُلُّ مَنْ يَقْنَعْ. لو شعرت بِبُعد الناس عنك أو بوحشة أو غربة، فتذكر قربك من الله . كل عسير إذا استعنت بالله فهو يسير . إذا حوصرت بالأوهام والوساوس والقلق والمخاوف، فاجعل لسانك رطباً بذكر الله. الزم الابتسامة المشرقة، فهي بوابتك لكسر الحاجز الجليديّ مع من حولك. إن ّالغروب لا يحول دون شروق جديد . ليست المشكلة أن تخطئ، حتّى لوكان خطؤك جسيماً، بل الميزة أن تعترف بالخطأ وتتقبّل النصح. الحياة بسيطة نحن من نعقّدها، تعشق شيء حافظ عليه، تُريد شيء اتعب من أجل الحصول عليه، تُحب شخصاً اهتم به. الثقة بالنفس و التفاؤل بالخير معديان، ونعم العدوى. كُن قوياً بذاتك وحاول أن تتماسك حتّى لو تخلى عنك من كان يساندك يوماً. يمكن للإنسان أن يعيش بلا بصر ولكنه لا يمكن أن يعيش بلا أمل. قُم بواجبك وأكثر قليلاً، وسيأتي المستقبل من تلقاء نفسه. الأمل هي تلك النافذة الصغيرة، التي مهما صغر حجمها، إلا أنّها تفتح آفاقاً واسعة في الحياة . المتفائل هو من ينظر إلى عينيك، و المُتشائم هو من ينظر إلى قدميك. الناس معادن، تصدأ بالملل، وتتمدّد بالأمل، و تنكمش بالألم . التفاؤل فنّ تصنعه النفوس الواثقة بفرج الله. الثقة بالله أزكى أمل، والتوكل عليه أوفى عمل. الحياة بدون حبّ و تفاؤل لا تعتبر حياة. تذكّر يا صديقي، إنّ الأمل شيء جيّد، والأشياء الجيّدة لا تموت أبداً. التفاؤل هو الإيمان الذي يؤدّي إلى الإنجاز، لا شيء يمكن أن يتم دون الأمل و الثقة. الإنسان دون أمل كنبات دون ماء، ودون ابتسامة كوردة دون رائحة، ودون إيمان بالله وحش في قطيع لا يرحم. الثقة بالله أزكى أمل، و التوكل عليه أوفى عمل. المتفائل يقول: إنّ كأسي مملوءة إلى نصفها، و المتشائم يقول: إن نصف كأسي فارغ . يُصبح الإنسان عجوزاً حين تحلّ الأعذار محلّ الأمل. لولا تحدياتي لما تعلمت، لولا تعاستي لما سعدت، لولا آلامي ما ارتحت، لولا مرضي لما شفيت، لولا فقري ما غنيت، ولولا فشلي ما نجحت. الزهرة التي تتبع الشمس تفعل ذلك حتّى في اليوم المليء بالغيوم. لا تبكي إذا ذهبت الشمس، فدموعك ستحجب عنك رؤية النجوم. هناك من يتذمّر لأنّ للورد شوكاً، و هناك من يتفاءل لأنّ فوق الشوك وردة. بدل أن تلعن الظلام، أوقد شمعة. التفاؤل يمنحك هدوء الأعصاب في أحرج الأوقات. الأمل لا علاقة له بالمنطق. إذا شعرت بالتشاؤم، تأمّل الوردة . الأفضل دائماً أن نتطلع للأمام بدلاً من النظر إلى الخلف. العقل القوي دائم الأمل، و لديه دائماً ما يبعث على الأمل. يجب أن يكون إحساسك إيجابيّاً مهما كانت الظروف، ومهما كانت التحديّات، ومهما كان المؤثّر الخارجيّ. في قلب كل شتاء ربيع نابض، ووراء كل ليل فجر باسم. قد تتحمّل الألم ساعات، لكن لا ترضى باليأس لحظة. سيكون يومك مشابهاً للتعبير المرتسم على وجهك سواء، كان ذلك ابتساماً أو عبوساً. الدجاجة السوداء سوف تضع البيضة البيضاء لولا الأمل في الغد ما عاش المظلوم حتّى اليوم. أجمل وأروع هندسة في العالم أن تبني جسراً من الأمل على نهر من اليأس. هناك أشخاص هم الأمل بذاته. لا تيأس إذا تعثرت أقدامك وسقطت في حفرة واسعة، فسوف تخرج منها وأنت أكثر تماسكاً وقوة. قد يتحول كل شي ضدك و يبقى الله معك، فكن مع الله يكن كل شي معك. أنا مُتشائم بسبب الذكاء، ولكني متفائل بسبب العزيمة. لماذا الخوف، والشمس لا تظلم في ناحية إلا وتُضيء في ناحية أخرى؟ إذا فقدت مالك فقد ضاع منك شيء له قيمة، وإذا فقدت شرفك فقد ضاع منك شيء لا يقدر بقيمة، وإذا فقدت الأمل فقد ضاع منك كل شيء. لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك، فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامة. العقل القوي دائم الأمل، و لديه دائماً ما يبعث على الأمل. أحياناً يغلق الله سبحانه وتعالى أمامنا باباً لكي يفتح لنا باباً آخر أفضل منه، ولكن معظم الناس يضيع تركيزه ووقته وطاقته في النظر إلى الباب الذي أغلق، بدلاً من باب الأمل الذي إنفتح أمامه على مصراعيه. الآمال العظيمة تصنع الأشخاص العظماء. لا تحاول البحث عن حلم فذلك، وحاول أن تجعل من حالة الانكسار بداية حلم جديد. إذا نظرت بعين التفاؤل إلى الوجود، لرأيت الجمال شائعاً في كل ذراته. المؤمن كالورقة الخضراء، لا يسقط مهما هبّت العواصف. ليس المهم ما يحدث لك، بل المهمّ ما الذي ستفعله بما يحدث لك . إذا أغلقت الشتاء أبواب بيتك وحاصرتك تلال الجليد من كل مكان، فإنتظر قدوم الربيع وافتح نوافذك لنسمات الهواء النقي، وأنظر بعيداً، فسوف ترى أسراب الطيور وقد عادت تغني، وسوف ترى الشمس وهي تلقي خيوطها الذهبيه فوق أغصان الشجر، لتصنع لك عمراً جديداً وحلماً جديداً وقلباً جديداً. الأفضل دائماً أن نتطلع للأمام بدلاً من النظر إلى الخلف. الأمل شمعة تنير الظلام، وكتاباً مفتوحاً لمن أراد أن يتعلم. يجب أن يكون إحساسك إيجابياً مهما كانت الظروف، ومهما كانت التحديات، ومهما كان المؤثر الخارجي . قد تتحمّل الألم ساعات، لكن لا ترضى باليأس لحظة. لا تيأس، فعادةً ما يكون آخر مفتاح في مجموعة المفاتيح هو المناسب لفتح الباب. الأمل كالزهرة التي تبُث إلينا حلاوة ريحها وتسحرنا برونق منظرها، فارضة علينا الانجذاب إليها محاولين بكل جهد الحفاظ عليها. استعن بالله و لا تعجز. لا يأس مع الحياة، و لا حياة مع اليأس. إذا كان الأمس ضاع، فبين يديك اليوم، وإذا كان اليوم سوف يجمع أوراقه ويرحل، فلديك الغد، لا تحزن على الأمس فهو لن يعود، ولا تأسف على اليوم فهو راحل واحلم بشمس مضيئة في غد جميل. الفرق بين نظرة الإسلام و النظرة التشاؤميّة، هو أنّ الإسلام ينظر للحياة كما ينبغي أن تكون، أمّا التشاؤم فإنّه ينظر للحياة كما هي. المتشائم أحمق يرى الضوء أمام عينيه، لكنه لا يصدق. يرى المتشائم الصعوبة في كل فرصة، أما المتفائل فيرى الفرصة في كل صعوبة . إذا لم تجد من يغرس في أيامك وردة، فلا تسعى لمن غرس في قلبك سهماً ومضى، ونسي أن في الحياة أشياء كثيرة يمكن أن تسعدنا، وأن حولنا وجوهاً كثيرة يمكن أن تضيء في ظلام أيامنا شمعة، فابحث عن قلب يمنحك الضوء ولا تترك نفسك رهينة لأحزان اليالي المظلمة. في القلب حزن لا يذهبه إلا السرور بمعرفة الله.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:41 pm

الأمل هو من أهمّ العناصر في الحياة؛
فهو يبعث الفرح والطمأنينة،
يُحفّزنا على الصمود والمثابرة وعدم الاستسلام،
يُبعدنا عن الكسل والكآبة والإحباط، فلولا الأمل لجلسنا في غُرفة مُظلمة ننظر لجميع الأمور التي حولنا بنظرة سلبيّة تمنعنا من الاستمتاع بكلّ ما هو موجود لدينا،
فليس هناك أجمل من كلمات تبعث الأمل في نفوسنا،
وتزيد حياتنا روعةً وجمالاً، وسنذكر لكم في هذا المقال كلمات جميلة عن الأمل.
كلمات رائعة عن الأمل مادام في قلوبنا أمل سنحقق الحُلم، سنمضي إلى الأمام ولن تقف في دُروبنا الصِعاب، لندخل في سباق الحياة ونحقق الفوز بعزمِنا، فاليأس والاستسلام ليست من شيمنا. لا تيأس إذا تعثرت أقدامك وسقطت في حفرة واسعة، فسوف تخرج منها وأنت أكثر تماسكاً وقُوة، والله مع الصابرين. لا تقهر أحداً كي تُسعد نفسك، ولا تظلم نفساً لتُبرر أخطائك، حاول دائماً أن تبني سعادتك دائماً بعيداً عن أذية الناس. لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك، فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة والابتسامة. يمكن للإنسان أن يعيش بلا بصر ولكنه لا يمكن أن يعيش بلا أمل. لا تضع كل أحلامك في شخص واحد ولا تجعل رحلة عمرك وجهة شخص تحبه مهما كانت صفاته، ولا تعتقد أن نهاية الأشياء هي نهاية العالم، فليس الكون هو ما ترى عيناك. الأمل هي تلك النافذة الصغيرة، التي مهما صغر حجمها، إلا أنها تفتح آفاقاً واسعة في الحياة . لا تنتظر حبيباً باعك وانتظر ضوءاً جديداً يمكن أن يتسلّل إلى قلبك الحزين، فيُعيد لأيامك البهجة ويعيد لقلبك نبضه الجميل. الناس معادن تصدأ بالملل، وتتمدّد بالأمل، وتنكمش بالألم . لا تحاول البحث عن حلم خذلك، وحاول أن تجعل من حالة الانكسار بداية حُلم جديد. الثقة بالله أزكى أمل والتوكّل عليه أوفى عمل. لا تقف كثيراً على الأطلال خاصّةً إذا كانت الخفافيش قد سكنتها، والأشباح عرفت طريقها، وابحث عن صوت عصفور يتسلّل وراء الأفُق مع ضوء صباح جديد. تذكّر يا صديقي، أنّ الأمل شيء جيد، والأشياء الجيّدة لا تموت أبداً. الإنسان دون أمل كنبات دون ماء، ودون ابتسامة، كوردة دون رائحة، ودون إيمان بالله وحش في قطيع لا يرحم. المتفائل يقول إنّ كأسي مملوءة إلى نصفها، و المتشائم يقول إن نصف كأسي فارغ . لا تنظُر إلى الأوراق التي تغيّر لونها وبهتت حروفها وتاهت سطورها بين الألم والوحشة، سوف تكتشف أن هذه السطور ليست أجمل ما كُتِبت وأن هذه الأوراق ليست آخر ما سُطِرت ويجب أن تفرّق بين من وضع سطورك في عينيه، ومن ألقى بها للرياح، لم تكن هذه السطور مجرّد كلام جميل عابر، ولكنّها مشاعر قلب عاشها حرفاً حرفاً ونبض إنسان حملها حلماً واكتوى بنارها ألماً، لا تكن مثل مالك الحزين هذا الطائر العجيب الّذي يُغنّي أجمل ألحانه وهو ينزف، فلا شيء في الدنيا يستحق من دمك نقطة واحدة. لولا الأمل في الغد لما عاش المظلوم حتى اليوم. أجمل وأروع هندسة في العالم أن تبني جسراً من الأمل على نهر من اليأس. هناك أشخاص هم الأمل بذاته. قد يتحول كل شي ضدك و يبقى الله معك، فكن مع الله يكن كل شي معك. إذا أَغلقت الشتاء أبواب بيتك، وحاصرتك تِلال الجليد من كل مكان، فانتظر قدوم الربيع وافتح نوافذك لنسمات الهواء النقي، وانظر بعيداً فسوف ترى أسراب الطيور وقد عادت تُغني، وسوف ترى الشمس وهي تُلقي خيوطها الذهبية فوق أغصان الشجر لتصنع لك عمراً جديداً وحُلماً جديداً وقلباً جديداً. أنا متشائم بسبب الذكاء، ولكني متفائل بسبب العزيمة. لماذا الخوف، والشمس لا تُظلم في ناحية إلا وتُضيء في ناحية أخرى؟ ادفع عمرك كاملاًًًًًًًًًًًًًًًًًًًًًً لإحساس صادق وقلب يحتويك، ولا تدفع منه لحظة في سبيل حبيب هارب، أو قلب تخلى عنك بلِا سبب. إذا فقدت مَالِك فقد ضاع منك شيء له قيمة، وإذا فقدت شرفك فقد ضاع منك شيء لا يُقدّر بقيمة، وإذا فقدت الأمل فقد ضاع منك كل شيء. العقل القوي دائم الأمل، و لديه دائماً ما يبعث على الأمل. لا تسافر إلى الصحراء بحثاً عن الأشجار الجميلة، فلن تجد في الصحراء غير الوحشة، وانظر إلى مئات الأشجار التي تحتويك بظلّها، وتُسعدك بثمارها وتشجيك بأغانيها. أحياناً يغلق الله سبحانه وتعالى أمامنا باباً لكي يفتح لنا باباً آخر أفضل منه، ولكن معظم الناس يضيع تركيزهم ووقتهم وطاقتهم في النظر إلى الباب الذي أُغلق، بدلاً من باب الأمل الذي انفتح أمامهم على مصراعيه. الآمال العظيمة تصنع الأشخاص العظماء. لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه، فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى، ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى فأانظر إلى تلك الأوراق التي تُغطي وجه السماء ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جُزءاً منها. إذا نظرت بعين التفاؤل إلى الوجود، لرأيت الجمال شائعاً في كل ذراته. المؤمن كالورقة الخضراء، لا يسقط مهما هبت العواصف. إذا كان الأمس ضاع فبين يديك اليوم، وإذا كان اليوم سوف يجمع أوراقه ويرحل فلديك الغد، لا تحزن على الأمس فهو لن يعود، ولا تأسف على اليوم فهو راحل، وإحلم بشمس مضيئة في غد جميل . ليس المُهم ما يحدث لك، بل المُهم ما الذي ستفعله بما يحدث لك . الأفضل دائماً أن نتطلع للأمام بدلاً من النظر إلى الخلف. إذا لم تجد من يسعدك فحاول أن تسعد نفسك، وإذا لم تجد من يُضيء لك قنديلاً، فلا تبحث عن آخر أطفأه، وإذا لم تجد من يغرس في أيامك وردة فلا تسعى لمن غرس في قلبك سهماً ومضى. يجب أن يكون إحساسك إيجابياً مهما كانت الظروف، ومهما كانت التحديات، ومهما كان المؤثر الخارجي. قد تتحمل الألم ساعات، لكن لا ترض باليأس لحظة. لا تيأس فعادة ما يكون آخر مفتاح في مجموعة المفاتيح هو المناسب لفتح الباب. إستعن بالله و لا تعجز. لا يأس مع الحياة، و لا حياة مع اليأس. يُصبح الإنسان عجوزاً حين تَحِّل الأعذار محل الأمل. الزهرة التي تتبع الشمس تفعل ذلك حتى في اليوم المليء بالغيوم. هناك من يتذمر لأن للورد شوكاً، وهناك من يتفاءل لأن فوق الشوك وردة. التفاؤل يمنحك هدوء الأعصاب في أحرج الأوقات . إذا شعرت بالتشاؤم، تأمل الوردة . سيكون يومك مشابِهاً للتعبير المرتسم على وجهك سواء، كان ذلك ابتساماً أو عبوساً . الفرق بين نظرة الإسلام و النظرة التشاؤمية، هو أن الإسلام ينظر للحياة كما ينبغي أن تكون، أمّا التشاؤم فإنه ينظر للحياة كما هي. المُتشائم أحمق يرى الضوء أمام عينيه، لكنه لا يصدق. يَرى المُتشائم الصعوبة في كل فُرصة، أما المُتفائل فيرى الفرصة في كل صعوبة . في القلب حزن لا يُذهبه إلا السرور بمعرفة الله . لو شعرت ببعد الناس عنك أو بوحشة أو غربة، فتذكر قربك من الله . كل عسير إذا استعنت بالله فهو يسير . إن الغروب لا يحول دون شروق جديد .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:41 pm

الإفرازات المهبلية المرضية


تحدثنا سابقا، عن الإفرازات المهبلية الطبيعية، التي يعتبر وجودها عاديا و لا يستدعي القلق، و اليوم سنتطرق للتحدث عن الإفرازات المهبلية المرضية، و طبيعتها…
بداية، من الواجب أن نعلم أن الإفرازات المهبلية، ليست في حد ذاتها مرضا، بل هي دليل على وجود خطب ما أو الإصابة بنوع من أنواع البكتيريا و الطفيليات.
و لمعرفة متى تعتبر الإفرازات المهبلية دليلا على وجود مرض ما، يجب التعرف أولا على طبيعتها و علاقتها بكل مرض.
و الإفرازات المهبلية المرضية تنقسم إلى عدة أنواع و هي:
الإفرازات المهبلية ذات اللون الأصفر أو الأخضر: هذه الإفرازات دليل على إصابة الرحم بنوع من البكتيريا.
الإفرازات المهبلية البيضاء المرافقة بالشعور بالحكة: و هي دليل على الإصابة بنوع من الفطريات.
عادة ما ترافق هذه الإفرازات رائحة كريهة، و الرائحة الكريهة هي دليل على تقرح بالأنسجة و ربما وجود جسم غريب.
مرور البول من خلال فتحة المهبل، و هذا أكبر دليل على وجود ناسور.
نزيف دموي في غير موعد الدورة الشهرية، ربما قد يكون دليلا على:
خلل في وضيفة الغدة الدرقية، أو النخامية، كما قد يكون دليلا في وظيفة عمل الأيض.
النزيف في سن اليأس ربما دليل على تضخم في البطانة الداخلية للرحم.
الالتهابات الحادة
الإصابة بالأورام
نقص الفيتامينات
الإرهاق النفسي و الجسدي و التأثر بتغير المناخ
وجود جسم غريب داخل الرحم كعدم ثبات اللولب في الرحم بطريقة صحيحة…
العلاجات المقترحة:
تقول الدكتورة أمال شباش أخصائية في الأمراض الجنسية و النفسية، عند سؤالها عن طرق علاج الإفرازات المهبلية المرضية، أنه لا يمكن تحديد علاج واحد لجميع الحالات، بحيث أن العلاج يختلف حسب طبيعة الإفرازات و حسب طبيعة المرض الذي يتم اكتشاف وجوده.
و عند سؤالها عن الطرق المتبعة لاكتشاف الأمراض التي تدل عليها الإفرازات المهبلية المرضية، تقول الدكتورة بأن الطبيب المعالج قد يطلب من المريضة القيام بفحوص الدم، عند شكه في وجود مرض ما، كما قد يقوم بتحليل الإفرازات المهبلية، و من هذا المنطلق و حسب المرض الذي تم اكتشافه، يتم وصف الدواء الذي يختلف من حيث النوع و المدة، حسب ما تعانيه كل سيدة.
تقدم الدكتورة نصيحة لكافة النساء بالتوقف عن ممارسة التطبيب الذاتي من خلال الاستماع إلى نصيحة صديقة من صديقاتها أو جاراتها، و تفضيل ذلك على الذهاب لزيارة الطبيب المختص، لأن هناك حالات تتطلب العلاج الفوري، فلربما كانت لديها عواقب وخيمة على صحة المرأة و قد تكون النتيجة الإصابة بالعقم إن لم يتم الاستشفاء بالطريقة الصحيحة.
تضيف الدكتورة أنه على جميع النساء الاعتناء بالنظافة الشخصية و تغيير الملابس الداخلية باستمرار، لتفادي الإصابة بالالتهابات التي قد تكون السبب في العديد من الأمراض.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:42 pm

اقدم لكم اليوم هذا الموضوع الحساس و الهام
ارجو ان تستفيدو منه وتفيدو من يجهل بعض الامور
1- ماهو تعريف العنوسه؟؟
العنوسة هي بقاء الفتاة لعمر مافوق30 والشاب لعمر مافوق40 دون زواج
2- حسب رأيكم العنوسه تبداء من سن ......
3- اسباب العنوسه....
4- رؤية المجتمع والاهل للمرأه العانس ...
5- هل مجال عمل المرأه يؤثر في عدد المتقدمين لها مع ذكر مثال؟؟
6- ماهو الحل بنظركم؟؟؟؟؟
لاشك أن العنوسة هي إحدى المشكلات الكبيرة التي تعانيها مجتمعاتنا العربية والإسلامية عامة ومجتمع الخليج بصفة خاصة، وهي مكملة لمشكلة أخرى هي مشكلة العزوبة بالنسبة للرجال، هما مشكلة واحدة تأخر الزواج بالنسبة للفتاة وبالنسبة للفتى، والفتى الذي يتعزب أو يتعذب إذا لم يتزوج وهذا أيضاً موجود، وأيضاً الفتاة وإن كانت ظاهرة العنوسة تأخر الفتاة في بلاد الخليج أكثر منها بالنسبة للبنين الذكور، والواقع أن لها أسباباً كثيرة في الواقع من أسبابها أن الزواج أصبح يكلف كثيراً جداً، ولا يستطيع الشاب في بدء حياته العملية حينما يخطو الخطوات الأولى في السلم الوظيفي عندما يتخرج من الجامعة ثم يتسلم عمله لا يستطيع أن يتحمل أعباء الزواج وحده، والواقع أن الناس هم الذين عسروا ما يسَّر الله عز وجل، وعقَّدوا ما سهله الشرع، الزواج في الشرع أمر سهل ويسير ولكن الناس هم الذين عسَّروه وصعَّبوه بما وضعوا من عقبات وما وضعوا من تكاليف، فأصبح الشاب لا يستطيع ذلك فيتأخر الزواج وربما فكر أن يتزوج من الخارج، قد يكون يدرس في الخارج ويتزوج أجنبية، طبعاً البلاد هنا لا تجِيز الزواج من أجنبية إنما يتزوج ويبقى مدة حتى يسهّل الله أمر إدخالها، فهذا هو أول الأسباب، كثرة الأعباء والتكاليف التي ترهق الشاب، وتحمله ما لا يطيق فيتأخر عن الزواج، هناك أيضاً أشياء وهي بعض الآباء يشدد فيمن يأتي ويتزوج ابنته، يشترط شروطاً معينة فكثيراً ما يأتي الخُطَّاب لابنته ويردهم، هذا لأنه من قبيلة دون قبيلته، القبائل مصنفة رقم 1، ورقم 2، فهذا يقول لك نحن رقم 1 وهؤلاء رقم 4، أو نحن رقم 2 وهذا رقم 4، يعني تصنيفات ما أنزل الله بها من سلطان، وقد يكون الشاب لونه أسمر وهذا عنده غير مقبول وهو مثلاً إنسان ذو دين وذو خلق، والنبي صلى الله عليه وسلم يقول:
"إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض" هناك بعض الأمهات تأتيني رسائل كثيرة وهواتف من فتيات، حتى الأم نفسها تقف ضد زواج بناتها وبعض الأمهات عندهن عُقَد معينة فكلما يأتي لابنتها عريس تطفشه لا تفتح له صدرها ولا بابها فهذه من الأسباب هناك أيضا بعض الأعراف مثلا إن البنت لازم تتزوج ابن عمها، ونفرض أن ابن عمها لا يريد أن يتزوج الآن، فتظل محجوزة له فقط وهو لا يريدها وهي لا تريده، وهذا موجود في بلاد كثيرة، حتى في مصر القبائل العربية في الصعيد لا تقبل إن يتزوج البنت إلا واحد من أبناء القبيلة ويسمون كل من هم خارج القبيلة فلاحين فعندهم مثل يقولون "يأكلها تمساح ولا يأخذها فلاح"، وقد يكون هذا الفلاح أستاذ جامعي ومعه دكتوراه وقد يكون وكيل وزارة وله من العلم والعمل مرتبة عظيمة إلا أنه ليس من القبائل فهو فلاح ولازال في بلاد الخليج إن البنت مرهونة ومأسورة لابن عمها، وابن عمها أحياناً لا يفك أسرها وأحياناً لو هو قبل فأسرته لا تقبل بينما هو قد يتزوج من قبيلة أخرى ولكن هي لا تستطيع أن تتزوج إلا من ابن العم وقد يتزوجها عدة أشهر ثم إما أن يتركها معلقة لا هي متزوجة ولا هي مطلقة، وإما أن يطلقها ويتزوج من يشاء وتظل هي مسكينة أصبحت مطلقة، والمطلقات في مجتمعنا كأنها ارتكبت جريمة وربما ليس لها أي ذنب في الطلاق هي ضحية في ذلك.
التعريف اللغوي والاصطلاحي
ولا يوجد سن محدد نستطيع أن نصف فيه الفتاة بأنها أصبحت عانسا، فهذا يختلف من مجتمع لآخر ومن ثقافة لأخرى، ولكن هناك شبه اتفاق على أن بلوغ الفتاة إلى سن 35 سنة يعني دخولها المؤكد في مرحلة العنوسة، والبعض يسميها مرحلة العنوسة الدائمة، وهذا لا يعني أن الفتاة لن تتزوج مطلقا بعد هذا السن فالواقع لا يؤيد ذلك، ولكنه يعني أن احتمالات عدم زواجها هي الأغلب.
وكثير من الفتيات يرفضن لفظ عانس لما له من ظلال كئيبة ومعان ثقيلة ولما يحمله من وصمة اجتماعية ونفسية للفتاة، وبعضهن يرين أن في هذه التسمية جورًا على حرية الفتاة في أن تتزوج أو أن تعيش بلا قيود (على اعتبار أن الزواج في وعيهن قيد
حجم الظاهرة
هل العنوسة في مصر والعالم العربي أصبحت ظاهرة بالمعنى العلمي لكلمة ظاهرة؟
تشير الإحصاءات المتاحة من بعض الدول العربية أنها فعلا ظاهرة من حيث العدد ومن حيث الانعكاسات النفسية والاجتماعية على السواء، ففي مصر كشف إحصاء رسمي عام 2003 عن أن عدد الشبان والشابات الذين لم يتزوجوا بعد على الرغم من بلوغهم الخامسة والثلاثين عاما قد بلغ قرابة 9 ملايين نسمة (بالتحديد 8 ملايين و962 ألفًا و213 نسمة، من بينهم 5 ملايين و233 ألفا و806 من الذكور، و3 ملايين و728 ألفًا و407 من الإناث)، أي أن في مصر حوالي 5 ملايين أعزب و4 ملايين عانس.
وفى الجزائر ومن خلال إحصائيات المعهد الوطني للإحصاء تبين أن هناك 11 مليون عانس (لا ندرى أيقصدون الذكور والإناث معا أم الإناث فقط) منهم 5 ملايين فوق سن 35 سنة، ولهذا يطلق على الجزائر أحيانا "بلد العوانس"، وقد دفع هذا الشيخ شمس الدين صاحب الجمعية الخيرية الإسلامية إلى تأليف كتاب "تأنيث العوانس"، وإلى بذل جهد كبير عن طريق جمعيته الخيرية لتزويج الشباب، ولكن للأسف الشديد تم تطويق نشاط هذه الجمعية وإلغائها بعد أحداث 11 سبتمبر بناءً على مخاوف أو شكوك أمنية كانت تجتاح العالم الإسلامي بشكل مفرط في ذلك الوقت.
ويربط الكثيرون بين هذا العدد الكبير من العوانس وما يقابلهن من العزاب وبين حالة عدم الاستقرار الأمني والسياسي كأحد العوامل الداعمة لهذه الحالة من الاضطراب، على اعتبار أن العزوبية والعنوسة كلاهما يؤدي إلى حالة من عدم الاستقرار النفسي على الأقل في أغلب الحالات، وفى السعودية تشير الأرقام المتاحة إلى وجود ما يزيد على المليون عانس، وفي البحرين 50 ألف عانس، وتشير التقديرات إلى أن ثلث عدد الفتيات في الدول العربية بلغن سن الثلاثين دون زواج.
العوامل المؤدية للعنوسة
• ضعف شبكة العلاقات الأسرية والاجتماعية: وهذا العامل يبدو فاعلا في المدن الكبيرة حيث تسود حالة من العزلة والانكماش وتقل أو تضعف العلاقات الأسرية والاجتماعية، وهذا يجعل مسألة التعارف صعبة، ويجعل الكثير من الفتيات يعشن في الظل ويصبحن منسيات.
• انعدام الثقة: بمعنى أنه حين ابتعد الناس عن بعضهم وازدادت غربتهم خاصة في المدن الكبيرة والمزدحمة، وشيوع العلاقات العاطفية والجنسية خارج إطار الزواج أدى إلى انعدام الثقة لدى كثير من الشباب والفتيات في الحصول على شريك حياة مناسب، خاصة لدى هؤلاء الذين تورطوا في مثل تلك العلاقات وأصبح لديهم قناعة بأنه لا توجد فتاة عفيفة ولا يوجد فتى مستقيم.
• البطالة لدى الشباب: مما يضعف من صلاحية الكثيرين للزواج من الناحية المادية والنفسية والاجتماعية، فالبطالة تجعل القدرة المادية منعدمة وتؤدي أيضا إلى تدهور واضح في التركيبة النفسية والكفاءة الاجتماعية.
• الحالة الاقتصادية: وما يعتريها من تدهور يؤدي إلى عزوف الكثيرين من الشباب عن الزواج خوفا من المسئوليات والمتطلبات التي تفوق قدراتهم الواقعية.
• المغالاة في المهور وطقوس وترتيبات الزواج بما يفوق قدرة غالبية الشباب.
• إتاحة العلاقات العاطفية والجنسية خارج إطار الزواج: وذلك مما يجعل نسبة غير قليلة من الشباب يستسهل الحصول على الإشباع العاطفي وربما الجنسي دون مسئوليات أو أعباء، وهذا هو العامل الأهم في المجتمعات الغربية، ولكنه بدأ يزحف على مجتمعاتنا العربية نظرا للتغيرات الاجتماعية والثقافية التي سهلت وتساهلت مع العلاقات بين الجنسين بدون ضوابط كافية.
• اهتزاز صفات الرجولة والأنوثة: فقد تميعت صفات الرجولة لدى الذكور مما جعل كثيرا من الفتيات ينظرن حولهن فلا يجدن رجلا بمعنى الكلمة يوفر لهن الحب والرعاية والاحتواء فيفضلن العيش وحدهن بعيدا عن التورط مع زوج يعيش عالة عليها أو يطمع في مالها أو يقهرها، كما اكتسبت الكثير من الفتيات بعض صفات الخشونة و"الاسترجال" مما جعل الشباب من الذكور ينظرون إليهن بتوجس وحذر ويخشى أن تستقوي عليه أو تنازعه القيادة في الحياة الأسرية، فلم تعد الأنوثة مرادفة للرقة والحنان في كل الفتيات خاصة من تجاوزن سن الزواج.
• عوامل شخصية: حيث توجد بعض الشخصيات التي تفضل حياة العنوسة بوعي أو بغير وعي على الرغم مما تتمتع به من الجمال والجاذبية، وعلى الرغم من توافر فرص الزواج أكثر من مرة، فالفتاة في هذه الحالة ترفض لأسباب ظاهرية كل من يتقدمون لخطبتها وتدّعي أنه لم يأت النصيب بعد أو لم يأت العريس المناسب، وفي الحقيقة هي لديها أسبابها النفسية التي ربما تعلمها أو لا تعلمها، وهذه الأسباب تكون هي الدافع الرئيس لرفض الزواج أو تأجيله، وهذه الشخصيات إذا تم زواجها بضغط من الأسرة أو من المجتمع فإنها سرعان ما تسعى نحو الانفصال والعودة إلى حياة الوحدة مرة أخرى متعللة بأي مشكلات ظاهرية، وفيما يلي نستعرض بعض النماذج من هذه الشخصيات القابلة للعنوسة:
1. الفتاة المسترجلة: وهي قد تأخذ المظهر الذكوري في بعض صفاتها أو طريقة لبسها وتعاملها، ولكن في أحيان أخرى قد تكون صارخة الأنوثة من حيث الشكل والبنيان الجسدي، ولكنها في كل الحالات ترفض الدور الأنثوي وتكرهه، ودائما تتحدث بحسد وغيظ عن تفرقة المجتمع بين الرجل والمرأة، وتبذل جهدا كبيرا في الجدال والنقاش حول هذه الأمور، وربما تنضم إلى إحدى الجمعيات النسائية أو تصبح زعيمة لحركة نسائية كل هدفها الهجوم على الرجال وعلى المجتمع الذي تعتبره ذكوريا (أو هو ذكوري بالفعل)، وبناءً على هذا نجدها في صراع دائم مع أي رجل، ويبدأ ذلك الصراع مع إخوانها الذكور وأقاربها وزملائها في الدراسة ثم العمل وأي رجل تقابله في حياتها، وهي شديدة الحساسية لأي بادرة تفوق ذكوري، وشديدة الرفض لمظاهر الأنوثة في جسدها أو في نفسها، وإذا حدث وتزوجت فإنها ترفض وتكره دور الأمومة، وتعيش في صراع مرير مع زوجها حتى تصل إلى الطلاق أو إلى التحكم فيه لترضي ميولها "الاسترجالية" الكامنة أو الظاهرة.
2. الفتاة الهستيرية: وهي في الغالب فتاة جميلة وجذابة واستعراضية ومغوية، توقع في حبها الكثيرين وتبدي في الظاهر مشاعر حارة، ولكنها لا تستطيع أن تحب أحدا، بل هي دائما تحب حالة الحب ذاتها، وهي سريعة الملل؛ لذلك تنتقل من علاقة إلى أخرى بحثا عن الإثارة والتجديد، وعلى الرغم من إغوائها الظاهر فإنها تعاني برودا جنسيا، ولذلك لا ترغب في الزواج لأنها تكره العلاقة الجنسية وتخشاها، وإذا حدث وتمت خطبتها فإنها تسارع إلى محاولة إفشال الخطبة، وتتعدد خطوباتها وانفصالاتها بلا سبب منطقي واضح، باختصار شديد هي فتاة للعرض فقط، ولذلك يكثر وجودها في الأنشطة الاستعراضية كأعمال السكرتارية والرقص والتمثيل.
3. الفتاة "الوسواسية": وهي تميل إلى الإفراط في النظام والتدقيق في كل شيء، ومترددة في أخذ القرارات، ولا تحتمل أخطاء الطرف الآخر، وبخيلة في مشاعرها لذلك يصعب عليها قبول أي شخص يتقدم لها حيث ترى في كل إنسان عيوبًا لا تحتملها، وهي مفتقدة للمشاعر الطبيعية التي تدفع الناس للزواج غالبا، إضافة إلى أن بعض "الوسواسيات" لديهن اشمئزاز من العلاقة الجنسية على اعتبار أنها تمثل لديهن شيئا قذرا ومدنسا.
4. الفتاة النرجسية: وهي الفتاة المتمركزة حول ذاتها والعاشقة لنفسها، والتي ترى أنها متفردة، وتتوقع من الآخرين عمل كل شيء في سبيلها، في حين لا تفعل هي أي شيء، وهي تستغل كل من حولها لصالحها دون أن تعطيهم شيئا، إضافة إلى أنها غير قادرة على حب أحد فهي لا تحب إلا نفسها.
5. الفتاة البارانوية: ويغلب عليها الشك في كل من حولها، فهي لا تثق بأحد أبدا سواء أكان رجلا أم امرأة، وتميل للسيطرة والتحكم، وتخلو من رقة الأنوثة وعذوبتها (حتى لو كانت صارخة الجمال)، وتسعى نحو الاستعلاء على من حولها، ولهذا يهرب منها الرجال، ولا تستطيع هي أن تثق فيهم أو تحترمهم، فهي دائمة الانتقاص منهم والتشويه لصورتهم.
6. الفتاة السيكوباتية: وهذه الفتاة لا تتزوج نظرا لسوء سمعتها وكثرة انحرافاتها الأخلاقية والاجتماعية فهي لا تستطيع احترام قوانين المجتمع أو عاداته وتقاليده، ولا تلتزم بالمبادئ الأخلاقية المتعارف عليها، وتعيش باحثة عن اللذة الشخصية دون اعتبار لأي شيء آخر، فنجدها متورطة في علاقات جنسية متعددة، وتعاطي مخدرات، وربما تتعرض لمشكلات قانونية بسب جموحها وانفلاتها.
الآثار النفسية للعنوسة
قليلا ما تجد عانسا تتمتع بحياة طبيعية (مقارنة بغيرها من المتزوجات) على الرغم من نجاح بعض العوانس في تعويض عنوستهن من خلال عمليات التسامي (الإعلاء) وذلك بالنجاح في العمل أو النجاح في القيام بأعمال ذات قيمة اجتماعية عالية أو الإبداع الأدبي أو الفني أو اللجوء إلى الزهد والحياة الروحية أو لجوء بعضهن إلى "الاسترجال" والاستعلاء (ربما عقابا للرجال وللمجتمع ككل على إهمالهن).
فالعانس ربما تعاني الوحدة (على الرغم من كثرة الناس حولها في بعض الأحيان)، وتعاني الغربة وتعاني الإحساس بالدونية (على الرغم من محاولاتها إنكار ذلك أو إخفائه أو تكوين رد فعل عكسي له)، وتعاني الفراغ النفسي (على الرغم من الانشغال الخارجي في بعض الأحيان)، وتعاني الحرمان العاطفي أو الجنسي أو كليهما، وتعانى الحرمان من الأمومة (ربما تستعيض عنه بالاندماج مع أطفال الأسرة ولكن ذلك غير مشبع لهذه الغريزة الهامة للمرأة السوية)، وتعاني الحرمان من الدفء الأسري (ربما تستعيض عنه مؤقتا بدفء الأسرة الكبيرة ولكنه زائل أو مهدد بالزوال لا محالة). وإذا لم تجد العانس وسائل كافية للتعويض، وإذا لم تجد معنى لحياتها في أنشطة مفيدة ومشبعة فإنها ربما تكون عرضة للقلق أو الاكتئاب أو لهما معا، أو تعاني من اضطرابات جسدية كثيرة سببها حالتها النفسية التي لا ترغب في التعبير عنها بشكل مباشر، فكأن جسمها يصرخ بالشكوى بالنيابة عنها، وفي هذه الحالة نجدها كثيرة التردد على الأطباء في كل التخصصات بلا جدوى، وإذا صرح لها أحد بأن ما تعانيه من مشكلات جسدية سببه حالتها النفسية فإنها سرعان ما تنفي ذلك بشدة لأنها تخشى أن تواجه نفسها بهذه الحقيقة حيث تزيد من ألمها ومن إحساسها بالضعف والدونية، والعانس تحمل في داخلها خوفًا دفينًا من المستقبل وإحساسًا بعدم الأمان حيث إن رصيدها الإنساني و"العلاقاتي" لا يطمئنها على نفسها، خاصة حين تكبر في السن وتجد نفسها تعيش وحدها بعد وفاة الوالدين وانصراف الإخوة والأخوات إلى حياتهم وانشغالاتهم.
وبعض العوانس قد يخرجن من هذه الأزمة بطرق إيجابية -كما ذكرنا- وبعضهن قد يخرجن منها بطرق سلبية كأن تميل للعنف وربما تتورط في بعض الجرائم نظرا لتراكم الغضب بداخلها من نظرة المجتمع وظلمه لها، وبعضهن ربما يلجأن للغواية العاطفية أو الجنسية كنوع من رد الاعتبار أو إثبات الذات أو الانتقام من الرجال، وقد تنزلق بعضهن إلى احتراف البغاء في ظروف معينة خاصة حين ييئسن من الزواج نهائيا، وبعضهن ربما يلجأن للسرقة المرضية كنوع من التعويض عن الحب المفقود، والعانس قد تكون أكثر عرضة للغواية وأكثر قبولا للزواج العرفي أو للعلاقات غير الشرعية، وهذا لا يعني أن كل عانس متهمة بالانحراف أو معرضة له بالضرورة، ولكن الانحراف الخلقي أو الاجتماعي هو أحد المخارج المحتملة لنسبة من العوانس بدوافع نفسية واجتماعية ضاغطة، ولا ينكر أحد نجاح كثير من العوانس في نشاطات علمية واجتماعية وخيرية وغيرها.
ولا تقتصر مشكلات العانس على النواحي النفسية بل قد يمتد ذلك إلى النواحي البيولوجية فنجد تغيرا واضحا يظهر مع السنين في الشكل ونضارة الجلد وحيوية الجسد
حلول مقترحة
• على الرغم من قلقنا من العنوسة وآثارها، فعلينا أن نحترم اختيار البشر في زواجهم أو عدمه فلا ترغم فتاة على زواج لا ترغبه لمجرد التخلص من شبح العنوسة.
• نشر ثقافة الزواج وأهميته لتوفير الكثير من الاحتياجات الفطرية للنفس السوية بشكل سوي يتوافق مع القيم الدينية والأخلاقية والأعراف السليمة، فالزواج (على الرغم من انتقاد البعض له أو الشكوى من مشاكله) هو أفضل مؤسسة اجتماعية عرفها البشر حتى الآن، ويؤدي وظيفة بنائية ضرورية لاستمرار الجنس البشري وارتقائه خاصة في حالة قيامه على أسس سليمة.
• الاهتمام بدعم شبكة العلاقات الأسرية والاجتماعية التي تيسر التعارف والتزاوج وتعزز الثقة المشجعة على الاقتران.
• تبسيط وتسهيل إجراءات الزواج ونفقاته بما يتناسب مع الظروف الاقتصادية والاجتماعية الحالية.
• إتاحة فرص العمل للشباب العاطل، فالشاب العاطل غير المتزوج يعيش حالة من عدم الاستقرار (يقابله فتاة عانس غير مستقرة غالبا) وهذا يؤدي إلى شيوع حالة من عدم الاستقرار في المجتمع ككل ينتج عنها الكثير من مظاهر التطرف أو الانحراف.
• إنشاء جمعيات أهلية تهتم بتسهيل التعارف وتسهيل إجراءات الزواج لمن يريدون.
• إنشاء صندوق للزواج على غرار ما فعلت الإمارات العربية المتحدة والكويت والسعودية، وهذا الصندوق يساهم فيه رجال الأعمال والراغبون في فعل الخير وحماية السلام الاجتماعي، وهو مخصص لمنح سلف معقولة لراغبي الزواج تقسط على سنوات طويلة وبشكل يتحمله الشاب والفتاة.
• قبول تعدد الزوجات بشروطه الشرعية كجزء من الحل خاصة إذا عرفنا أن الشباب غير المتزوج غالبا ما يعزف عن الاقتران بعانس خاصة حين يكبر سنها، وبالتالي لا تكون أمامها غير فرصة الزواج بمتزوج، وقد قامت في القاهرة جمعية تدعو لهذا الأمر حين أيقنت الحاجة الماسة لتغيير اتجاهات المجتمع نحو موضوع التعدد لحل بعض المشكلات الشخصية والاجتماعية في ظروف معينة وبشروط محددة لا تخل بحقوق أي طرف، وقد يزعج هذا الأمر الكثير من النساء المتزوجات، وقد تقف ضده الكثير من الجمعيات النسائية، ولكن من ينظر إلى مصالح سائر أفراد المجتمع بنظرة واسعة فإنه يرى أن بعض الحلول ربما تبدو في نظر بعض الناس صعبة، ولكن مردودها الأوسع أكثر إفادة للمجتمع بسائر أفراده.
• تقديم الرعاية النفسية والاجتماعية للعانس خاصة إذا تعرضت لمشكلات مادية أو نفسية أو اجتماعية، مع مراعاة مشاعرها وعدم تجريحها بالتصريح أو التلميح.
• وعلى العانس التي لم توفق في اختيار الشريك المناسب أو اختارت حياة الوحدة أن تجد معنى لحياتها، وأن توجه طاقاتها في نواح إيجابية ومثمرة ومشبعة تعطيها تعويضا عن الزوج والأطفال والجو الأسري، وعلى المجتمع أن يساعدها في ذلك وأن يحترم ظروفها وخياراتها

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:42 pm

5 اشياء لا احد يخبرك بها عن الحياة بعد الزواج
معظمنا ينفق الكثير من الوقت و الجهد فى التخطيط لحفل الزفاف لكن لا احد يخبرنا او يعطينا نصيحة واحدة عن الحياة بعد الزواج ، حتى اذا وقع الزواج بعد علاقة طويلة فسوف تتفاجئين ببعض التغيرات و السلوكيات فى شريك الحياة و قد تتسائلين عما اذا كان زوجك هو نفس الشخص الذى احببتيه ام لا ، و لكى لا تتفاجئين اليكى بعض الاشياء التى تخبرك عن الحياة بعد الزواج :
1- الجهد و الاهتمام يتلاشي ببطء بعد الزواج
هذا احد اسباب خيبة الامل التى تحدث للمتزوجين بعد الزواج ، فالرجال و النساء على حد سواء يقل مجهودهم بعد الزواج و يتعاملون مع معظم الاشياء على انها مفروغ منها ، فالجدل الذى بذل قبل الزواج يقل كثيرا ، لذلك يجب ان تتوقعى ذلك كى لا تصابي بالاحباط بعد الزواج.
2-الحياة بعد الزواج سوف تخبر صبرك و كذلك حبك
بعد الزواج عليكى ان تكونى صبورا كثيرا لانك قد تشعرين بالملل من الحياة الزوجية ، هذا الملل قد يدمر زوجك لذلك يجب ان تكونى حذرة و تحاولى التجديد فى حياتك دائما و ذلك يحتاج بعض الصبر و الحب فى نفس الوقت للحفاظ على الزواج.
3- الاشياء التى اعجبك قبل الزواج فى شريك حياتك قد تصبح مصدر للملل
الاشياء التى قد تكون جذبتك للطرف الاخر قبل الزواج قد لا تعجبك بعد الزواج ، قبل الزواج قد يكون احد الطرفين صريح و تلقائي و لكن بعد الزواج قد لا يصلح ذلك فالزواج احيانا يتطلب بعض الدبلوماسية ، فالصدق فى بعض الاحيان قد يجلب المشاكل فعلى سبيل المثال اذا صارحت زوجتك بان وزنها زائد سوف تزعجها هذه المصارحة.
4- المسئولية
الزواج ليس فقط شخصين يعيشان معا تحت سقف واحد و لكن الزواج يعنى المسئولية ، فانت لن تكون مسئول عن نفسك فقط و لكن عن الطرف الاخر ايضا.
5- قوانين الزواج
لن يقول لك احد انك عندما سوف تتزوج من شخص سوف تتزوج معه اسرته كلها ، سوف تجد نفسك مجبر على التعامل مع باقي عائلته حتى و ان لم يعجبك ذلك و سوف تجد ان قراراتكم يتدخل فيها بعض افراد اسرة الشريك ايضا و هذا ما لا يعجب الكثيرون فى الزواج.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:42 pm

5 نصائح لتحسين الوعي العاطفي



يساعد الوعي العاطفي في معرفة ماذا نحتاج من علاقاتنا وما نريد وما لا نريد في حياتنا اليومية، كما يساعد في علاقاتنا مع الآخرين، لأن وعينا بمشاعرنا يساعدنا في التعبير عنها بشكل واضح وبالتالي نعمل على حل النزاع بشكل أفضل، وبعض الناس أكثر إحساساً بمشاعرهم من غيرهم باختلاف شخصياتهم وطباعهم، ولكن يمكن لغالبية الناس إدراك مشاعرهم مع اختلاف التعبير عنها، وهنا يأتي دور الوعي العاطفي كخطوة أولى نحو الذكاء العاطفي، وهي مهارة تساعد الفرد على النجاح في الحياة.

والوعي العاطفي باختصار يعني الاعتراف بمشاعرك و احترامها، فيما يلي مجموعة نصائح نشرتها مجلة Psychologies لتحسين الوعي العاطفي وكيفية التعامل مع مشاعرك وضبطها:

• الغضب والإحباط شعوران طبيعيان، لذا سيطري على الأمور، قرارك هو كيفية التعامل مع مشاعرك، ستشعرين بالغضب والإحباط من وقت لآخر، ولكن ليس من الضروري أن تسيطر هذه المشاعر عليك. يمكنك السيطرة على الكيفية التي تؤثر بها عليك، عن طريق التدرب على الوعي العاطفي، فأنت لا تشعرين بها فقط حين تظهر، بل تدركين سبب ظهورها، وبهذا الإدراك، لن تملي عليك هذه المشاعر تصرفاتك، بل تصبح مجرد شعور آخر، مثل اللمس أو النظر، فأنت تعطينها الأهمية التي تختارينها.

• حين لا تحبين شخصاً ما، افهمي بالضبط السبب، هل الأمر يتعلق به أم بك؟ أحياناً ما نكرهه بشأن شخص ما هو انعكاس لشيء لا نحبه في أنفسنا، حتى لو كان شيئاً تافهاً، لا يهتم بالآخرين بشكل كاف، لا يراعي مشاعر الآخرين، يتباهى، وغالباً لا نحبه لأننا نشعر بالحسد (لديهم صفات نحب أن تكون لدينا) أو الغيرة (لديهم أشياء نريدها)، الوعي بهذا أمر ضروري، ليس فقط لأنه يجعلك واعية بنفسك، ولكنه يبين أيضاً أنك ربما تظلمين هذا الشخص.

• عليك إدراك الأسباب وراء مشاعرك، ستشعرين أنك أكثر عاطفية حين تكونين جائعة أو عطشى أو متعبة، كوني مدركة لما يجعلك تشعرين حقاً بشعور سيئ، من السهل أن نخلط بين المشاعر والعواطف، أحياناً قد نستيقظ ونحن نشعر بالكآبة، و«بالفراغ» من الداخل، وأحياناً يكون سبب هذا كله شيئاً ما، خلال النهار قد تشعرين بانعدام الحماس دون سبب، اشربي كوباً كبيراً من الماء وانتظري قليلاً، فعادة هذا يكون مفيداً، وتذكري إذا كنت متعبة من الرياضة أو العمل المرهق أو قلة النوم، ستكون مشاعرك متضخمة.

• الأصوات المتكررة المستمرة والعالية ليست مزعجة، أنت التي تجعلينها مزعجة، ويمكنك أن تقرري ألا تجعليها كذلك، إذا كان الصوت المتكرر -الحفر أو الصفير أو بكاء طفل- مزعجاً بحد ذاته، فالجميع سيشعر بالانزعاج حينما يسمعونه، في الحقيقة، أحياناً تكون مزعجة، وأحياناً لا تكون كذلك، والاختلاف هو أنت، فأنت تفكرين بخاصة «الإزعاج» وتعكسينها على الصوت، كوني مدركة للكيفية والوقت الذي تبدئين فيه بالشعور بالانزعاج، حللي ردود أفعالك ومع الممارسة والتمرين، يمكنك منع نفسك من الشعور بالانزعاج.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
Admin
Admin


المساهمات : 1687
تاريخ التسجيل : 16/01/2016
العمر : 57
الموقع : https://sites.google.com/site/mosbahahmed60a/home

مُساهمةموضوع: رد: العلم نور و الجهل ظلام   الأربعاء يناير 10, 2018 8:43 pm

6 إشاعات تسمعينها عن الجماع فلا تصدقيها


هل كنت تعلمين أنّ معظم الأمور والأخبار التي تسمعينها عن الجماع ليست سوى أساطير، أكاذيب وإشاعات قد لا تمتّ للحقيقة بصلة؟ تعرّفي في هذا المقال على أبرز المعتقدات الخاطئة حول الجماع:
- “يحبّ الرجل المرأة الخجولة”: في الحقيقة، لا يحبّ الرجل أن تكون زوجته خجولة دائماً في الفراش، خاصة بعد فترة من الزواج. فهو يحبّ أن تقوم زوجته ببعض المبادرات والتعبير له عن رغبتها به.
- “كلّما كنتما أصغر في العمر، كلّما كان الجماع أفضل “: على العكس، أثبتت الدراسات والتجارب أن الجماع يصبح أفضل كلّما كبرنا في العمر، لأن العلاقة الحميمية بين ثنائي ناضج تجمع ما بين العواطف والمتعة بينما العلاقة بين ثنائي شاب ترتكز أكثر على اللذّة فحسب.
- “الرجال يحبون الجنس أكثر من النساء”: على عكس ما يعتقد الكثيرون، أثبتت بعض الدراسات أن رغبة النساء الجنسية قد تكون أقوى بكثير من رغبة الرجال. إنّما الفرق الوحيد هو أنّ النساء يتأثّرن بعواطفهنّ ومشاعرهنّ أكثر من الرجال.
- “عدم وصول الرجل إلى النشوة يعني أنّه لم يستمتع بالعلاقة الحميمية”: الوصول إلى النشوة لا يعني الشعور باللذّة والمتعة لدى الرجل. فقد يستمتع الرجل أحياناً خلال الجماع أكثر من وقت الذروة.
- “فقدان العذرية في ليلة الدخلة مؤلم جدّاً”: هذا الكلام غير صحيح، فإن عاملك زوجك برقّة وحنان وإعتمد على أسلوب المداعبة أوّلاً، لن تشعري بالألم، إنّما ستكون تجربة ممتعة وجميلة.
- “الرجل لا يحتاج للمداعبة خلال الجماع”: هذا المعتقد غير صحيح، فالرجل أيضاً يحبّ سماع الكلام المعسول، ويحتاج للمداعبة والحنان. فذلك يضاعف شعوره بالمتعة واللذّة خلال العلاقة الحميمية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mosbah.forumalgerie.net
 
العلم نور و الجهل ظلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 4انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العلم نور والجهل ظلام :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: